وزير الخارجية يؤكد إيمان الكويت الراسخ بتعزيز العمل المشترك القائم على التعاون بين دول حوار التعاون الآسيوي

ترأس وزير الخارجية عبدالله اليحيا وفد دولة الكويت المشارك في الاجتماع الوزاري التاسع عشر لحوار التعاون الآسيوي الذي تنعقد أعماله اليوم الاثنين في الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وألقى الوزير اليحيا كلمة دولة الكويت في أعمال الاجتماع أكد خلالها حرص دولة الكويت وإيمانها الراسخ بتعزيز العمل المشترك القائم على التعاون بين الدول الأعضاء في الحوار خاصة أن الكويت احتضنت أول قمة لحوار التعاون الآسيوي في شهر أكتوبر 2012 ومقر الأمانة العامة للحوار تكريسا لمفهوم العمل الجماعي المشترك ودعما لتحقيق أهداف ومبادئ الحوار وفقا لركائزه الست.

وجدد التأكيد على التزام دولة الكويت بمواصلة الإسهام الفاعل في دعم أعمال حوار التعاون الآسيوي وما يرتكز عليه من مبادئ صلبة وراسخة في ظل التحديات المتسارعة والأزمات المتعاقبة التي تواجهها القارة.

كما أكد في كلمته أهمية إيجاد حل لإنهاء المعاناة الإنسانية في فلسطين جراء مواصلة العدوان الإسرائيلي ووضع حد للمجازر والانتهاكات التي تنافي كل القوانين الإنسانية والقرارات الدولية مرحبا باعتماد مجلس الأمن القرار 2735 الخاص بوقف إطلاق النار الدائم في قطاع غزة وانسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلية منه وعودة النازحين الفلسطينيين إلى منازلهم وضمان وصول المساعدات اللازمة إلى القطاع.

وأشاد بكافة الجهود المبذولة تجاه دعم القضية الفلسطينية ومساعي الوصول للسلام الدائم والعادل وتحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني المشروعة وحقه في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة على أرضه وعاصمتها القدس الشرقية.

ودعا كافة دول الحوار إلى المساهمة الفعالة في تعزيز الشراكة والتعاون والحوار بين الدول الأعضاء وشعوبها في مختلف المجالات تماشيا مع (إعلان البحرين 2023) وتطلعات مخطط حوار التعاون الآسيوي 2021-2030 في تحقيق رؤية حوار التعاون الآسيوي 2030 بما يتناسب مع أهداف التنمية المستدامة لعام 2030 وتضافر الجهود وتعاون الدول الأعضاء في الحوار لتحويل المنتدى إلى منظمة إقليمية تحقق أكبر قدر ممكن من التطور والازدهار والرفاه لشعوبها.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى