ستولتنبرغ: على الغرب أن يجعل الصين تدفع ثمن دعمها لروسيا

دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ الاثنين إلى تحميل الصين العواقب في حال استمرت بدعم روسيا متهما بكين بمفاقمة الحرب في أوكرانيا بينما تسعى في الوقت ذاته إلى تحسين علاقاتها مع الغرب.

وأكد ستولتنبرع في مركز ويلسون في واشنطن “قد يبدو الأمر وكأنه تناقضا لكن الطريق إلى السلام يمر عبر تسليم اوكرانيا المزيد من الأسلحة”.

ويزور ستولتنبرغ الذي سينهي ولايته قريبا، واشنطن للتحضير لقمة حلف الأطلسي التي ستعقد في العاصمة الفدرالية الأميركية في تموز/يوليو المقبل.

ومن المقرر أن يستقبله الرئيس جو بايدن بعد الظهر في البيت الأبيض.

وأضاف “لا يمكن أن تحصل الصين على الاثنين. على الغرب في مرحلة ما أن يجعل الصين تدفع ثمنا إلا إذا غيرت الصين مسارها. يجب أن يكون هناك عواقب”.

وتابع أن بكين “تغذي أكبر نزاع مسلح في اوروبا منذ الحرب العالمية الثانية”.

وينتقد الناتو بقيادة الولايات المتحدة بشكل متزايد المساعدات التي تقدمها الصين وشركاتها للمجهود الحربي الروسي عبر توفير المكونات والمعدات.

وسلط ستولتنبرغ الضوء على أن الناتو سيتولى الدعم العسكري الغربي لأوكرانيا الذي كان تقوده واشنطن حتى الآن، كما قرر وزراء دفاع دول الناتو الأسبوع الماضي في بروكسل.

وأكد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أيضا أن “أكثر من 20 دولة” التزمت بزيادة إنفاقها العسكري إلى 2% من اجمالي الناتج المحلي كما كان يطلب الحلف منذ فترة طويلة.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى