زيلينسكي: روسيا وقادتها “غير مستعدين لسلام عادل”

اعتبر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الأحد أن روسيا وقادتها “غير مستعدين لسلام عادل”، وذلك في ختام قمة حول السلام عقدت في سويسرا ووفرت دعما قويا لوحدة أراضي بلاده.

وقال زيلينسكي “علينا أن نقوم بعملنا، دعونا لا نفكر في روسيا، فلنقم بما علينا فعله. في الوقت الراهن، روسيا وقادتها غير مستعدين لسلام عادل. هذا واقع”.

وأضاف أن روسيا بإمكانها بدء التفاوض حول السلام “غدا إذا انسحبت من أراضينا”.

غير أنه تطرّق إلى شروط تعتبرها كييف غير مقبولة إذ يمكن أن ترقى إلى استسلام وتخل عن أراض يعترف المجتمع الدولي بأنها أوكرانية.

من جانب آخر، قال إن الصين “ليست عدو” أوكرانيا.

والصين حليفة لروسيا وهي متّهمة بالمساهمة في جهود الحرب الروسية بتوفيرها مكوّنات عسكرية.

وارتأت الصين عدم المشاركة في القمة معلّلة قرارها بغياب روسيا.

وشدّد زيلينسكي على أن “الصين يمكن أن تساعدنا”.

على الرغم من استئناف إمداد أوكرانيا بالمساعدات العسكرية الأميركية بعد تعليق استمر أشهرا، ومن تعهّدات قطعتها دول أخرى حليفة لكييف، خصوصا الأوروبيين، لفت زيلينسكي إلى أن المساعدة الغربية غير كافية “للانتصار” في الحرب.

وقال الرئيس الأوكراني “هناك مساعدات. هناك حزمات مهمّة. هل هي كافية لتحقيق النصر؟ كلا. هل تصل متأخرة؟ نعم”.

وقد اتفقت عشرات الدول التي اختتمت قمة دولية حول أوكرانيا الأحد في سويسرا على انه على كييف الدخول في حوار مع روسيا حول إنهاء الحرب، مع تأكيد دعمها القوي لاستقلال أوكرانيا ووحدة أراضيها.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى