سقوط مراوح طاحونة ملهى “مولان روج” الاستعراضي في باريس

سقطت صباح الخميس مراوح طاحونة ملهى “مولان روج” الاستعراضي الشهير في حي مونمارتر الباريسي، في حين لم تتضح بعد أسباب الحادثة.

وأفادت أجهزة الإغاثة وكالة فرانس برس بأنّ مراوح طاحونة الملهى الأبرز في باريس سقطت ليل الأربعاء إلى الخميس، مؤكدين بذلك معلومات أوردتها قناة “بي اف ام تي في”.

وسقطت أيضاً بعض الحروف (M, O, U) من اسم الملهى الظاهر على واجهته.

وأوضحت أجهزة الإغاثة  أنّ أحداً لم يُبلغ عن وقوع إصابات، مشيرين إلى أنّ خطر سقوط أي أجزاء اخرى قد تبدّد. ولم تُعرف حتى الساعة أسباب سقوط المراوح والحروف.

وفي حديث إلى وكالة فرانس برس، قال الطاهي في الملهى الاستعراضي مفضلاً عدم ذكر اسمه “إنّ ما حصل مروّع”. وتفاجأ لدى وصوله عند الثامنة صباحاً إلى الموقع بأنّ المراوح قد سقطت أرضاً.

وأشار قائد شرطة العاصمة لوران نونيز إلى أن “مهندسين مختصين بالسلامة يعملون لدى الشرطة” توجّهوا إلى الموقع.

ولاحظت وكالة فرانس برس أنّ حواجز وضعت صباح الخميس حول مدخل الملهى، وأنّ الطريق لم تُغلق وأنّ شاحنة نفايات قد أزالت المراوح.

وقالت إدارة “مولان روج”: “هذه المرة الأولى التي يُسجل فيها حادث مماثل منذ تأسيس الملهى في 6 تشرين الأول/أكتوبر 1889”.

وتابعت “إنّ الحادثة وقعت لحسن الحظ بعد إغلاق الملهى عند الساعة 1,15 صباحاً”، مضيفةً أنّ “القسم المسؤول عن الصيانة يتفحّص أسبوعياً آلية عمل مراوح الطاحونة ولم يرصد أي مشكلة فيها”.

وقال مدير “مولان روج” العام “نراقب الموقع على مدار الساعة، وثمة موظفين يؤدون هذه المهمة ويراقبون السطح تحديداً”، مضيفاً “متأكدون من أنّ الحادثة ليس متعمدة وهي ناجمة عن مشكلة تقنية”.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى