وفاة الطيار صاحب قضية محمد رمضان

توفي اليوم الطيار المصري أشرف أبو اليسر، صاحب القضية الشهيرة مع الفنان محمد رمضان، بعد احتجازه في الرعاية المركزة داخل أحد المستشفيات الكبري بالتجمع الخامس، عقب تدهور حالته الصحية.

ذاع صيت الراحل بعد خلاف شديد مع رمضان الذي كان سبباً في فصله من عمله نهائياً، وحصل قبل وفاته، على حكم نهائي بتعويضٍ مادي بقيمة 6 ملايين جنيه، وفق ما ذكره محاميه مجدي حلمي، حيث تمّ إبلاغه بالحكم وقتها من داخل العناية المركزة.

كان أبو اليسر، قد تعرّض للإيقاف بسبب انتشار فيديو للفنان المصري على السوشيل ميديا وهو داخل كابينة الطائرة التي كان يقودها، حيث شنّ هجوماً عنيفاً عليه، مؤكداً أنّه تسبب في وقفه مدى الحياة عن ممارسة مهنته، بعد أن نشر فيديو وصوراً عبر حساباته الشخصية بأنًه يقود الطائرة على رغم تأكيد الطيار أن رمضان استأذنه أن يلتقط صورة له حتى يراها ابنه، حيث شعر بالإحراج وقتها وقال له تفضل لأنّ كل الركاب قامات كبيرة، أمراء وقيادات، ولم يعتد التعامل معهم بأسلوب جاف.

عقب الواقعة رفع دعوى ضده، ذكرت أنّه استغل صورته في الترويج لنفسه بنشر فيديو كليب لأغنية جديدة له سماها “مش بتفتش فى المطار”، ما أدى إلى إلحاق الأضرار الجسيمة المالية والأدبية له.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى