ارتفاع حصيلة الهجوم في موسكو إلى 93 قتيلا

ارتفعت حصيلة الهجوم الذي وقع الجمعة في قاعة للحفلات في موسكو وتبنّاه تنظيم داعش إلى 93 قتيلا على ما أعلنت لجنة التحقيق الروسية محذرة من أن هذا العدد قد يرتفع أكثر.

وكشفت لجنة التحقيق عبر “تلغرام” أن “الحصيلة ارتفعت إلى 93 قتيلا راهنا. ومن المتوقّع أن يستمرّ عدد القتلى في الارتفاع”.

وأعلنت اللجنة أن المهاجمين المشتبه في تنفيذهم الهجوم استخدموا “أسلحة أوتوماتيكية” وأشعلوا المبنى بواسطة “سائل قابل للاشتعال”.

وكشف المحقّقون أن “الإرهابيين استخدموا سائلا قابلا للاشتعال لإضرام النار في قاعة الحفلات التي كان فيها متفجرون” وبينهم جرحى ، مشيرين إلى أنهم ضبطوا “أسلحة أوتوماتيكية” استخدمت خلال الهجوم.

فيما أعلن الكرملين السبت توقيف 11 شخصا، بينهم “المهاجمون الأربعة” الذين نفّذوا الهجوم.

وأفاد الكرملين في بيان نقلته وكالات الأنباء الروسية إن مدير جهاز الأمن الفدرالي (إف إس بي) أبلغ الرئيس فلاديمير بوتين “بتوقيف 11 شخصا، بينهم الإرهابيون الأربعة الضالعون مباشرة في الهجوم”.

وأكّدت أجهزة الأمن الروسية أن المشتبه بهم كانت لديهم “جهات اتصال” في أوكرانيا إلى حيث كانوا يعتزمون الفرار.

وأوردت وكالة “تاس” للأنباء نقلا عن أجهزة الأمن الروسية قولها “بعد تنفيذ الهجوم الإرهابي، كان المجرمون يعتزمون عبور الحدود الروسية الأوكرانية وكانت لديهم جهات اتصال مناسبة على الجانب الأوكراني”.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى