تصدر موالين لعمران خان نتائج الانتخابات الباكستانية بعد فرز نصف الدوائر

يتصدر الموالون لرئيس الوزراء السابق عمران خان المسجون راهنا، بفارق طفيف الجمعة نتائج الانتخابات في باكستان بعد فرز أكثر من نصف الدوائر.

ومُنعت “حركة الإنصاف الباكستانية” التي يتزعّمها خان من خوض انتخابات الخميس كحزب.

وبعد 24 ساعة تقريبا على اغلاق مراكز الاقتراع، كانت اللجنة الانتخابية قد فرزت فقط 136 من أصل 266 دائرة حتى الساعة 16:00 بالتوقيت المحلي (الساعة 11:00 ت غ).

ويفاقم بطء عملية الفرز الشكوك من تلاعب ممكن في النتائج لا يصب بمصلحة حزب عمران خان.

رغم ذلك، تظهر النتائج الرسمية الأولية في الانتخابات التشريعية حصول مرشحين مستقلين موالين لحزب حركة الإنصاف الباكستانية بزعامة خان على 49 مقعدا ، في مقابل 42 لحزب الرابطة الإسلامية الباكستانية و34 لحزب الشعب الباكستاني.

وغالبية المقاعد التي فاز بها مرشحون مدعومون من حزب خان، تقع في معقله خيبر باختنونخوا فيما النتائج لا تزال ترد في بنجاب، أكثر أقاليم البلاد تعدادا للسكان، حيث فاز رئيس الوزراء السابق نواز شريف البالغ 74 عاما بمقعد.

وتظهر تعدادات غير رسمية لمحطات التلفزة المحلية تقدم حزب حركة الانصاف في دوائر عدة متبقية.

“ثمة حدود للتلاعب الانتخابي”

وقال بلال جيلاني المدير التنفيذي لمعهد غالوب لاستطلاعات الرأي في باكستان “حتى لو لم تتمكن حركة الانصاف من تشكيل الحكومة، تظهر النتائج أن ثمة حدودا للتلاعب الانتخابي. وهذا يظهر أن الجيش لا يحصل دائما على مبتغاه”.

ويفيد مراقبون أن شريف الذي عاد إلى باكستان بعدما أمضى أربع سنوات في منفاه اللندني، يحظى على ما يبدو بدعم الجيش. ومن شأن فوز حزبه أن يتيح له قيادة البلاد للمرة الرابعة.

وتخللت الحملة اتهامات بحصول “تزوير قبل الانتخابات” مع استبعاد عمران خان (71 عاما) الذي يتمتع بشعبية واسعة. وقد صدرت في حق خان ثلاثة أحكام طويلة بالسجن فيما تعرض حزبه للقمع.

قبل إعلان أولى النتائج، قال المسؤول في حركة الانصاف عمر أيوب خان لوسائل الإعلام إنه على ثقة أن حزبه “سيكون قادرا على تشكيل الحكومة الاتحادية المقبلة بغالبية الثلثين”.

وقال رؤوف حسن مسؤول الاعلام في حزب خان خلال الليل “تُبذل جهود لتزوير النتائج”.

وكان حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية وحزب الشعب الباكستاني شكلا حكومة ائتلافية برئاسة شهباز شريف شقيق نواز، بعد الإطاحة بعمران خان من منصب رئيس الوزراء بموجب مذكرة حجب ثقة في نيسان/أبريل 2022.

ونأى حزب الشعب الباكستاني عن حزب نواز شريف منافسه التاريخي، خلال الحملة الانتخابية، ويبدو أنه عانى أقل من عدم شعبية الحكومة الائتلافية.

وتحدث زعيم الحزب بيلاول بوتو زرداري، نجل رئيسة الوزراء الباكستانية السابقة بنازير بوتو التي اغتيلت العام 2007، عن نتائج “مشجعة جدا”.

تكتيك مماطلة

وتضم الجمعية الوطنية 336 مقعدا لكن 70 منها مخصصة للنساء والأقليات الدينية وتعتمد النظام النسبي.

وأمام المرشحين المستقلين 72 ساعة ليتخذوا قرارا بشأن الانضمام إلى كتلة برلمانية.

وعزز قطع السلطات لخدمة الانترنت والهواتف الجوالة خلال يوم الاقتراع الشكوك حول نزاهة الانتخابات.

وقال نزار أحمد وهو تاجر من كراتشي “تكتيك المماطلة واضح، يتم تزوير الانتخابات، لا سبب غير ذلك وراء هذا التأخير”.

وعول عمران خان على حصول تعبئة في صفوف الشباب كما حصل العام 2018، إذ أن هذه الفئة متعطشة إلى التغيير بعد سيطرة الأسر السياسية التي تعتبر فاسدة على الحياة السياسية لعقود.

ولا يزال نجم الكريكت السابق يتمتع بشعبية واسعة بسبب مواقفه المناهضة للمؤسسات القائمة رغم توليه الحكم وتسجيل تدهور في الوضع الاقتصادي عندما كان رئيسا للوزراء.

وقد تحدى بشكل مباشر الجيش الذي يقال إنه دعمه في العام 2018، متهما إياه بالوقوف وراء سقوطه العام 2022 ومتاعبه القضائية.

وقتل 28 شخصا في تفجيرين الأربعاء في محافظة بلوشستان بجنوب غرب البلاد، في هجوم تبنّاه تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال الجيش إن 51 هجوما سجلت الخميس أسفرت عن سقوط 12 قتيلا بينهم 10 من عناصر القوى الأمنية.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى