تركمانستان تنفي قيامها بحشد معدات عسكرية على حدود أفغانستان

نفت وزارة الخارجية في تركمانستان اليوم الأحد صحة تقارير إعلامية حول قيام الجيش الوطني بحشد معدات عسكرية ثقيلة على حدود أفغانستان المجاورة.

وجاء في بيان نشرته الخارجية أن وزارة الدفاع التركمانية أكدت بقاء جميع وحداتها بأفرادها ومعداتها العسكرية في مواقعها الدائمة، حيث تواصل تدريباتها المخطط لها سابقا.

وفي وقت سابق تناقلت بعض وسائل الإعلام، بما فيها موقع Turkmen.news أنباء عن قيام تركمانستان بنقل دبابات ومدافع وناقلات جنود مدرعة إلى مدينة سرحد آباد الحدودية مع أفغانستان، وذلك على خلفية اقتراب مسلحي حركة “طالبان” الأفغانية إلى حدود تركمانستان.

وقالت الخارجية التركمانية في بيانها إن هذه الأخبار”تخالف الحقائق”، واصفة خط الحدود مع أفغانستان بـ “خط الصداقة والتعاون”.

وأفادت تقارير إعلامية، يوم الجمعة الماضي، بأنه بالإضافة إلى استيلاء “طالبان” على المعابر الحدودية مع طاجيكستان، سيطرت الحركة أيضا على نقاط العبور على الحدود مع إيران وتركمانستان.

المصدر
روسيا اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى