“اوكسفام” تحذر من أن 155 مليون شخص حول العالم باتوا يواجهون خطر الموت المحدق بسبب الجوع وسوء التغذية

حذرت منظمة (اوكسفام) البريطانية اليوم الجمعة من ان نحو 155 مليون شخص حول العالم باتوا يواجهون خطر الموت المحدق نتيجة للجوع وسوء التغذية مشيرة إلى ان عددهم ارتفع بنحو 20 مليون شخص منذ العام الماضي.

وقدرت المنظمة الاغاثية في تقرير لها بعنوان (فيروس الجوع يتضاعف) عدد الذين يموتون جوعا حول العالم ب 11 شخصا كل دقيقة مقارنة بسبع وفيات كل دقيقة جراء الإصابة بفيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19).

وأكدت ان النزاعات تظل المصدر الأول لانتشار الفقر والجوع بمعدل اثنين من كل ثلاثة أشخاص غير ان فيروس (كورونا) وتأثيره على الجوانب الاقتصادية والإنتاجية زاد من حدة الأزمات.

وأضافت ان “أفغانستان وإثيوبيا وجنوب السودان وسوريا واليمن تعد أسوا النقاط الساخنة للجوع في العالم”.

ودعت (اوكسفام) المجتمع الدولي إلى ضرورة اتخاذ تدابير عاجلة لمعالجة هذه المعضلة من خلال بذل جهود أكبر لمنع نشوب النزاعات والحروب وحلها فضلا عن دعم منظمات الإغاثة الدولية والمساعدة في مواجهة انتشار فيروس (كورونا) والعمل أيضا على مكافحة التغييرات المناخية وما تسببه من كوارث طبيعية مدمرة.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى