وفاة شابتين مغربيتين في ظروف غامضة في حقل للذرة قرب ميلانو

تكشفت بعض التفاصيل حول وفاة شابتين مغربيتين في بلدة إيطالية، تقع بالقرب من ميلانو. مبيتهما في حقل للذرة قادهما إلى حتفهما. فما هي التفاصيل المتوفرة حتى الآن؟

عُثر، مساء الأحد (4 يوليو/تموز) على شابتين مغربيتين بعمر 28 و32 عاما، ميتتين في حقل للذرة، بالقرب من مدينة سان جوليانو ميلانيزي، بالقرب من ميلانو شمال إيطاليا.

في البداية ساد اعتقاد أن حصادة دهستهما في الحقل، ولكن ذلك ليس سبب الوفاة على ما يبدو.

التحقيقات أسفرت عن كشف بعض ملابسات الجريمة الغريبة. أحد العمال في الحقل دهسهما بمركبة مخصصة لرش المبيدات الحشرية. وهكذا توفيت – بحسب الشرطة – إحدى الضحيتين فورا بسبب الدهس، فيما توفيت الثانية بسبب المادة السامة، على ما يبدو.

وقد تم التعرف على هوية الفتاتين، بحسب وسائل إعلام إيطالية. وتذكر المصادر أنهما بدون مأوى، وأرادتا المبيت في حقل الذرة. وقد عثر المحققون في المكان على أغطية ومشروبات كحولية ومخدرات وعدد من الهواتف المحمولة.

العامل في الحقل يزعم إنه كان يقود مركبته الزراعية، يوم الجمعة، عبر حقل الذرة ولكنه لم يلاحظ وجود الفتاتين، لأن المركبة كبيرة جدا، وحقل الذرة كثيف.
وقد توفيت إحداهما فورا، فيما اتصلت الأخرى، عند الساعة الحادية عشر والنصف قبل الظهر، بخدمة الطوارئ باللغة العربية، وطلبت المساعدة. قائلة: “إن حصادة دهستهما”. ثم اختفى صوتها. ولم يتم العثور عليهما إلا يوم الأحد، ميتتين.

المصدر
د ب ا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى