فيلم سوبر ماريو يحافظ على صدارة شباك التذاكر في أميركا الشمالية

حافظ فيلم “ذي سوبر ماريو براذرز. موفي” (The Super Mario Bros. Movie) الأحد على صدارة شباك التذاكر في أميركا الشمالية، في أداء قد يكون من بين الأفضل للأفلام المطروحة هذه السنة.

وحقق فيلم التحريك الذي تولّت إنتاجه استوديوهات “يونيفرسال” و”نينتندو” و”إلومينايشن” عائدات بلغت 347 مليون دولار منذ بدء عرضه خلال عطلة عيد الفصح في دور السينما في الولايات المتحدة وكندا، بحسب الأرقام الأولية التي أصدرتها شركة “إكزبيتر ريليشنز” المتخصصة.

وحلّ ثانياً في الترتيب فيلم “ذي بوبس إكزورسيست” الذي يؤدي راسل كرو دور البطولة فيه، محققاً 9,1 ملايين دولار، في نتيجة تظهر فارقاً كبيراً عمّا حققه فيلم إحدى أشهر الشخصيات في تاريخ ألعاب الفيديو.

وكانت المرتبة الثالثة من نصيب فيلم “جون ويك: تشابتر 4” مع عائدات بلغت 7,9 ملايين دولار. ويتولى كيانو ريفز في هذا العمل دور قاتل محترف يحارب مجموعة إجرامية دولية. وحقق الفيلم خلال الأسابيع الأربعة التي عُرض فيها في صالات أميركا الشمالية، 160 مليون دولار.

وجاء في المرتبة الرابعة فيلم “رينفيلد” الكوميدي الذي يؤدي نيكولاس كيدج فيه دور دراكولا، محققاً 7,7 ملايين دولار في أول عطلة نهاية أسبوع له.

وحلّ خامساً فيلم “إر” للمخرج بن أفليك والذي يتناول تاريخ ماركة “نايكي” الرياضية ودور لاعب كرة السلة الأميركي الشهير مايكل جوردان في إطلاق هذه العلامة التجارية، مع عائدات بلغت 7,7 ملايين دولار.

وفي ما يأتي الأفلام المتبقية في ترتيب الأعمال العشرة الأولى على شباك التذاكر في أميركا الشمالية هذا الأسبوع:

6- “دانجنز أند دراغنز: أونر أمونغ ثيفز” (7,3 ملايين دولار).
7- “سوزومه” (5 ملايين دولار).
8- “مافيا ماما” (مليونا دولار).
9- “سكريم 6” (1,4 مليون دولار).
10- “نفاريوس” (1,33 مليون دولار).

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى