إنقاذ أفراد طاقم طائرة شحن تابعة لـ بوينغ بعد هبوط طارئ في المحيط الهادئ

قالت إدارة الطيران الفيدرالية الأميركية إنه تم إنقاذ أفراد الطاقم لطائرة الشحن من طراز بوينغ 737، بعد أن اضطرت إلى هبوط طارئ ليليًا في المحيط الهادئ قبالة ساحل هونولولو في هاواي، بعد أن أبلغ الطيارون عن مشكلة في المحرك.

وذكرت إدارة الطيران الفدرالية: “أبلغ الطيارون عن عطل في المحرك، وكانوا يحاولون العودة إلى هونولولو عندما أجبروا على الهبوط بالطائرة في الماء”.

وأضافت “تشير المعلومات الأولية إلى أن خفر السواحل الأميركي أنقذ الطيارين الاثنين اللذين كانا على متن الرحلة، وستقوم الإدارة والمجلس الوطني لسلامة النقل بالتحقيق في الأمر”.

ورغم عدم إعلان معلومات متعلقة بالطائرة، فإنها لم تكن من طراز “737 ماكس” التي صدر قرار بوقف عملها لمدة 20 شهرًا حتى نوفمبر الماضي، بعد حادثين مميتين.

يذكر أن سهم “بوينغ” هبط بنسبة 1.3% عند الإغلاق مسجلًا 236.68 دولار، بعد أن انخفض في وقت سابق من الجلسة عند 233.47 دولار، غير أنه سجل ارتفاعا طفيفا في تداولات ما بعد الإغلاق ببورصة وول ستريت.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى