“الإسكوا” تطلق مؤتمرا إقليميا حول العيش المستقل للأشخاص ذوي الإعاقة

أطلقت لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) بالتعاون مع حكومة مالطا اليوم الثلاثاء مؤتمرا إقليميا حول الانتقال نحو العيش المستقل في المجتمع للأشخاص ذوي الإعاقة.

وقالت الأمينة التنفيذية (للاسكوا) رولا دشتي في افتتاح المؤتمر ان الحدث يركز على حق الأشخاص ذوي الإعاقة في العيش بشكل مستقل ويتناول السياسات والبرامج التي تمكن الدول من تعزيز هذا الحق المنصوص عليه في المادة 19 من الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

واضافت ان “تطبيق مفهوم العيش المستقل يواجه العديد من العقبات كالمواقف الاجتماعية والصور النمطية السلبية حول الإعاقة والتنظيم المؤسسي أو وضع الأشخاص ذوي الإعاقة في مؤسسات الإيواء من دون موافقتهم وفي عزلة عن المجتمع”.

واوضحت دشتي أنه “من ضمن العوائق أيضا ثغرات في البيانات الخاصة بهذه القضايا والممارسات وغياب السياسات والتشريعات المناسبة لضمان الاستقلالية والشمول”.

بدورها اعتبرت وزيرة الإدماج والرفاهية الاجتماعية والمنظمات التطوعية في مالطا جوليا فاروجيا بورتيلي في كلمة مسجلة أن “مالطا كانت وستبقى جسرا بين البلدان الأوروبية والعربية خصوصا في مجال حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وتشجيع الممارسات الجيدة في المسيرة نحو العيش المستقل في المجتمع للجميع”.

من جهته أشار مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة جيرارد كوين إلى أهمية عمليات توسيع نطاق التبادل بين المناطق حول تمكين الاشخاص ذوي الاعاقة من العيش المستقل في المجتمع.

واضاف أن “الباحثين هم رواد وضع السياسات للمستقبل وهم من نحتاج إليهم لبناء الرؤية الخاصة بمعاهدة الأمم المتحدة للاعاقة في أوروبا والمنطقة العربية”.

ويستعرض المؤتمر الذي انطلق في بيت الأمم المتحدة في بيروت تجارب وطنية ناجحة لدول عربية وأوروبية في التعامل مع التحديات التي تواجه الاشخاص ذوي الإعاقة في العيش المستقل والاستفادة من الفرص المتاحة بما في ذلك تجارب الأردن ومالطا والمغرب.

كما سيناقش المجتمعون ثماني أوراق بحثية من أوروبا والمنطقة العربية حول تحقيق العيش المستقل والإدماج في المجتمع للاشخاص ذوي الإعاقة.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى