بابا الفاتيكان يدافع عن حق العمال في التنظيم النقابي

دافع البابا فرنسيس عن حق جميع العمال في تكوين النقابات، في ظل ازدياد النشاط الاقتصادي مع انحسار تهديد وباء كورونا.

وشدد البابا في حديث مصور خلال مؤتمر منظمة العمل الدولية على تلبية احتياجات فئات العمال الأكثر ضعفا، وبينهم المهاجرون.

وأشار إلى أن الجهود المبذولة لإعادة بناء الاقتصادات بعد انتكاسات كوفيد-19 يجب أن تهدف إلى مستقبل يتمتع “بظروف عمل لائقة وكريمة” ووصف “الحق في التنظيم النقابي” بأنه أحد الضمانات الأساسية للعمال.

 كما عبر عن أسفه لاستبعاد العديد من المهاجرين والعمال المستضعفين من خطط الصحة الوطنية.

وأضاف: “النساء اللاتي يعملن كبائعات جائلات وعاملات منازل، خاصة في الاقتصاد غير الرسمي، يفتقرن إلى الرعاية النهارية، وبالتالي يتعين عليهن إحضار أطفالهن إلى مكان العمل أو تركهم في المنزل دون رقابة”.

وتابع فرنسيس قائلا “لذلك يجب التأكد من وصول المساعدة الاجتماعية إلى الاقتصاد غير الرسمي وإيلاء اهتمام خاص للاحتياجات الخاصة للنساء والفتيات”.

المصدر
روسيا اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى