روسيا تعتزم نشر صاروخ ذي قدرات نووية بحلول الخريف

ذكر مسؤول روسي بارز اليوم السبت، أن الصاروخ الباليستي الجديد العابر للقارات ذي القدرات النووية سوف يدخل الخدمة بحلول الخريف، وذلك بعد أيام من أول تجربة لإطلاقه.

وقال دميتري روجوزين، رئيس وكالة الفضاء روسكوسموس، إنه سوف يتم الاستمرار في تجربة الصاروخ سارمات قبل تسليمه للجيش لنشره.

وأضاف في مقابلة تلفزيونية “نخطط لفعل ذلك في موعد لايتجاوز الخريف”.

وجرى اختبار إطلاق الصاروخ الباليستي العابر للقارات ذي القدرات النووية يوم الأربعاء، من ميناء بليستسك الفضائي في شمال روسيا.

وقال الرئيس فلاديمير بوتين إن السلاح سوف يوقف أعداء روسيا.

وأضاف حينها: “أيها الرفاق، أهنئكم على الإطلاق الناجح لصاروخ سارمات الباليستي العابر للقارات، هذا حدث عظيم ومهم في تطوير أنظمة أسلحة واعدة للجيش الروسي، ويتمتع النظام الجديد بأعلى خصائص الأداء، وقادر على تجاوز جميع أنظمة الدفاع المضادة للصواريخ الحديثة”.

وأردف بوتين: “سيعزز هذا السلاح الفريد الإمكانات القتالية لقواتنا المسلحة، ويضمن بشكل موثوق أمن روسيا من التهديدات الخارجية، ويرغم أولئك الذين يحاولون تهديد بلادنا خلال الخطاب المسعور والعدواني على التعقل”.

ويبلغ مدى سارمات 18 ألف كيلومتر ويمكن أن يحمل رؤوس نووية. وهذا من شأنه أن يسمح لروسيا الوصول إلى أهداف في مختلف أنحاء العالم بإطلاق هجمات عبر القطب الشمالي أو الجنوبي.

ومن المقرر أن يتم نصب أولى صواريخ سارمات في منطقة كاراسنويارسك في سيبيريا.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى