إصابة 4 أشخاص في واشنطن أطلق مسلح النار عليهم ثم انتحر

فتح مسلح النار على ضحايا عشوائيين من نافذة بالطابق العلوي من بناية سكنية بالقرب من مدرسة إعدادية للنخبة في العاصمة الأمريكية واشنطن يوم الجمعة مما أسفر عن إصابة أربعة أشخاص ثم أقدم المهاجم على الانتحار بعد أن اقتحمت الشرطة مسكنه.

وقالت الشرطة إن المشتبه به يدعى ريموند سبنسر 23 عاما من ضاحية فيرفاكس بولاية فرجينيا وتم التعرف عليه في البداية من مقطع مصور نشره على وسائل التواصل الاجتماعي أظهر على ما يبدو إطلاق أعيرة نارية من نافذة بالطابق العلوي.

وقال قائد شرطة العاصمة روبرت كونتي في مؤتمر صحفي في وقت متأخر من الليل إن التسجيل المصور “يبدو أنه حقيقي تماما” ولكن لم يتم التأكد بعد مما إذا كانت اللقطات بثت مباشرة أو تم نشرها بعد تصويرها.

وكانت الشرطة قد أصدرت نشرة تحتوي على صور لسبنسر قبل ساعات قائلة إنها تبحث عنه “كشخص مهم” في تحقيقها.

وقال قائد الشرطة إن سبنسر قتل نفسه عندما دخل ضباط الشرطة مسكنه الذي جهزه كموقع للقنص مع سلاح مثبت على حامل ثلاثي.

وأضاف أن الضحايا الأربعة أصيبوا بالرصاص عشوائيا أثناء “قيامهم بعملهم في شوارع مقاطعة كولومبيا”.

وقالت السلطات إنها لم تتعرف بعد على الدافع وراء إطلاق النار الذي وقع على امتداد شارع مزدحم يضم أيضا العديد من السفارات الأجنبية.

المصدر
رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى