جونسون يدعو دول الغرب لوقف “إدمانها” على موارد الطاقة الروسية

دعا رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون دول الغرب إلى وقف “إدمانها” على موارد الطاقة الروسية معتبرا أن ذلك يسمح للرئيس الروسي فلاديمير بوتين ب”ابتزاز” العالم.

وكتب جونسون في مقالة بصحيفة ديلي تلغراف إن قادة الغرب ارتكبوا “خطأ فادحا” عندما سمحوا لبوتين “الإفلات” من ضم موسكو للقرم في 2014 وأصبحوا أكثر اعتمادا على موارد الطاقة الروسية.

نتيجة لذلك “عندما استعد (بوتين) أخيرا لشن حربه الشريرة في أوكرانيا، أدرك أن العالم سيجد صعوبة بالغة في معاقبته”.

أضاف “لا يمكن للعالم أن يخضع لهذا الابتزاز المستمر”.

تأتي تعليقات جونسون قبيل زيارة إلى السعودية لاجراء محادثات مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان على وقع ارتفاع كبير لأسعار المحروقات تلقى باللائمة فيه على الحرب في أوكرانيا.

وذكر في المقالة “طالما أن الغرب يعتمد اقتصاديا على بوتين، سيفعل كل ما بوسعه لاستغلال هذا الاعتماد”.

وتابع “إذا استطاع العالم وقف اعتماده على النفط والغاز الروسي، يمكننا قطع الأموال النقدية عنه وتدمير استراتيجيته وتقليص حجمه”.

أعلنت الولايات المتحدة، وهي من كبار منتجي الطاقة، حظرا على واردات النفط الروسي، وستحذو المملكة المتحدة حذوها فيما وافق الاتحاد الأوروبي على القيام بالشيء نفسه “في أقرب وقت” على ما كتب جونسون.

وأقر بأن وقف اعتماد الغرب على الطاقة الروسية “سيكون مؤلما”.

وقال المتحدث باسم جونسون قبيل الزيارة إلى السعودية إن الحكومة “تريد خفض التقلبات والأسعار من أجل الأعمال التجارية البريطانية”.

ومن المتوقع أن تنشر الحكومة البريطانية تقرير “استراتيجية أمن الطاقة البريطانية” في وقت لاحق هذا الشهر، وقال جونسون إن هناك حاجة للاستثمار في موارد الطاقة المتجددة بما يشمل مزارع توليد الطاقة من الرياح والشمس في البحر.

وأكد على الحاجة “لرهانات كبيرة جديدة على (الطاقة) النووية” ومن بينها “مفاعلات صغيرة الحجم إضافة إلى محطات الطاقة الأكبر حجما”.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى