“جاكاس” الكوميدي يطيح “سبايدر-مان” عن صدارة شباك التذاكر في صالات أميركا الشمالية

حقق فيلم “جاكاس فوريفر” الكوميدي، وهو النسخة الجديدة من سلسلة أفلام أميركية تحمل الاسم نفسه، إنجازاً في نهاية عطلة الأسبوع، بعدما أطاح عن الصدارة فيلم “سبايدر-مان” في شباك تذاكر صالات أميركا الشمالية، وفق تقديرات شركة “إكزيبيتر ريليشنز” المتخصصة.

واحتل الفيلم الذي يستند إلى أحداث تطغى عليها الفكاهة أو الغرابة أو الخطورة الصدارة بإيرادات بلغت 23,5 مليون دولار، يليه في المركز الثاني فيلم الكوارث الطبيعية “مونفول” محققاً عشرة ملايين دولار، بعدما كان انطلق عرض الفيلمين الجمعة.

ويتناول “مونفول”، وهو من إخراج الرائد في أفلام الكوارث الطبيعية رولاند إيمريش، قصة عالمة فضاء سابقة كانت تعمل في وكالة الفضاء الأميركية “ناسا” تحاول القيام بمهمة مستحيلة لإنقاذ الأرض المهددة بالزوال بسبب… سقوط القمر، وتجسّد دورها الممثلة هالي بيري.

وتراجع فيلم “سبايدر-مان: نو واي هوم” في الأسبوع الثامن على بدء عرضه في دور السينما إلى المركز الثالث محققاً إيرادات بـ9,6 مليون دولار. وأعطى الفيلم مع تسجيله إيرادات تراكمية بلغت 750 مليون دولار، دفعة قوية لصناعة السينما المتضررة بشدّة من جراء وباء كوفيد-19.

وحلّت النسخة الجديدة من سلسلة أفلام “سكريم” رابعةً بعدما كانت في المركز الثاني الأسبوع الفائت، محققةً 4,7 مليون دولار، يليها فيلم الرسوم المتحركة الغنائي “سينغ 2” العائلي من إنتاج شركة “يونيفرسال” مسجّلاً 4,2 مليون دولار.

وفي ما يأتي الأفلام المتبقية في قائمة الأعمال العشرة الأولى على شباك التذاكر الأميركي الشمالي:

6- “ذي كينغز مان” (1,2 مليون دولار).

7- “ريديمينغ لوف” (1 مليون دولار).

8- “أميريكن أندردوغ” (800 ألف دولار).

9- ” ذي 355″ (700 ألف دولار).

10- “ذي لاين أند ذي وولف” (675 الف دولار).

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى