الولايات المتحدة ستوزع 500 مليون فحص كوفيد مجاني وستشرك عسكريين في مكافحة الوباء

في مواجهة انتشار المتحورة أوميكرون ستوزع السلطات الأميركية 500 مليون فحص مجاني لكوفيد وستشرك، إذا اقتضت الحاجة، عاملين طبيين عسكريين وتزيد قدرات التطعيم، لكنها لن تتخذ تدابير ملزمة، كما قال مسؤول كبير في البيت الأبيض.

وقال المسؤول في مؤتمر صحافي “لدينا الأدوات للتعامل مع هذه الموجة”. وأضاف “إذا تم تطعيم الأميركيين والتزموا الإجراءات الوقائية التي نعرفها خصوصا وضع كمامات عندما يسافرون، فيمكنهم الاحتفال بعيد الميلاد وبرأس السنة بهدوء”.

وأضاف “ليست هناك حاجة لإغلاق مدارسنا ولا اقتصادنا”.

وترتكز استجابة إدارة جو بايدن على ثلاثة مبادئ هي المزيد موارد المستشفيات والاختبارات واللقاحات.

وستقوم الحكومة الفدرالية بالاستعانة بألف طبيب وممرض وطاقم طبي عسكري لنشرهم في كل أنحاء البلاد وفق الحاجة في كانون الثاني/يناير وشباط/فبراير.

كما تحضّر الحكومة وسائل نقل ومعدات لحالات الطوارئ، بما فيها معدات واقية وأجهزة تنفس اصطناعي للمستشفيات التي قد تحتاج إليها.

وقال المسؤول “نحن مستعدون لما نعتقد أنه سيكون زيادة في حالات استشفاء غير الملقحين في الأشهر المقبلة”.

كذلك، ستوفر إدارة بايدن 500 مليون فحص مجاني لكوفيد يمكن استخدامها في المنزل.

كما وعدت الحكومة بفتح مراكز تلقيح جديدة.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى