ستولتنبرغ يتطلع لتولي منصب رئيس البنك المركزي النرويجي

تقدم الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرج لشغل منصب رئيس البنك المركزي النرويجي.

ويأتي هذا الاختيار من بين عدة خيارات تتاح له عقب انتهاء فترة رئاسته لحلف الناتو.

وظهر اسم ستولتنبرج إلى جانب 21 اسما آخر على قائمة أصدرتها وزارة المالية النرويجية لمن أبدوا رغبتهم رسميا في تولي المنصب. وتضم الأسماء إيدا فولدين باش، وهى نائبة لرئيس البنك المركزي، إلى جانب أشخاص وضعوا في خانة الوظيفة “طالب” و”متدرب” و “بالمعاش” و “خباز”.

يذكر أن ستولتنبرج كان رئيس وزراء النرويج قبل تولي منصبه في حلف الناتو. وتنتهي ولايته في الناتو في 30 أيلول/ سبتمبر بعدما تم تمديدها في آذار/ مارس .2019 ونظرا لتوليه المنصب منذ 2014، فحصوله على فترة جديدة أمر غير مرجح.

ونقلت وكالة “إن تي بي” للأنباء عن ستولتنبرج قوله إن وزارة المالية تواصلت معه في تشرين ثان/ نوفمبر وطلبت منه التفكير في التقدم للوظيفة.

وذكر ستولتنبرج أن الوظيفة ستحفزه، إلا أنه أوضح أنه غير متفرغ بسبب مهامه حتى تشرين ثان/ نوفمبر المقبل.

ولم يترشح أحد حتى الآن لخلافة ستولتنبرج، فيما يشاع أن رئيسة الوزراء البريطانية السابقة تيريزا ماي تتطلع لشغل المنصب.

المصدر
د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى