سيناتور أمريكي: الخطر خارج نطاق السيطرة ونتوقع حدوث “11 سبتمبر” جديد

اعتبر السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام أن انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان زاد من احتمال وقوع هجمات إرهابية جديدة في الولايات المتحدة.

وقال في مقابلة مع قناة “سي بي إس” التلفزيونية: “لقد ازداد احتمال وقوع 11 سبتمبر مرة أخرى. لن تؤدي هجمات الطائرات بدون طيار إلى تدمير داعش.. لقد تضاعف عدد مقاتلي التنظيم.. أدرنا ظهورنا لحلفائنا وخلقنا الظروف لـ11 سبتمبر آخر”.

وأضاف: “لم أكن أبدا قلقا بشأن الولايات المتحدة كما هو الحال الآن”.

وأشار غراهام إلى أن “الحرب الأمريكية في أفغانستان لم تنته بعد.. لقد أدت تصرفات الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى تأثير معاكس تماما، وعلى مدار العشرين عاما المقبلة، سيعمل قادة البيت الأبيض على حل المشاكل الناجمة عن الكارثة في أفغانستان”.

وقتلت طائرة أمريكية بدون طيار الجمعة الماضي، اثنين من كبار المسلحين من التنظيم، الذي أعلن مسؤوليته عن الهجوم الإرهابي في كابل يوم الخميس، الذي أودى بحياة العشرات وبينهم 13 عسكريا أمريكيا.

ومن المقرر أن تغادر القوات الأمريكية كابل بحلول الـ31 من أغسطس الجاري، وتستكمل الإجلاء من أفغانستان لعشرات الآلاف من المواطنين الأمريكيين ودول ثالثة والأفغان المعرضين للخطر.

المصدر
روسيا اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى