أماندا غورمان

  • فنون وثقافة

    هل يمكن لمترجم أبيض ترجمة شاعر أسود؟

    أنجزت هاديجا هارونا – أولكر، وهي صحافية سوداء، للتو، ترجمة ألمانية لقصيدة أماندا غورمان «التلة التي نصعد»، القصيدة التي تتمحور حول «فتاة سوداء نحيفة»، والتي صارت بالنسبة للعديد من الناس الحدث الأكثر لفتاً للانتباه أثناء تنصيب الرئيس بايدن.تُعد الترجمة الأدبية…

زر الذهاب إلى الأعلى