وزير الصحة: استمرار التعاون والتنسيق بين كل أقسام الأمراض الباطنة للارتقاء بالخدمات الصحية

أكد وزير الصحة الدكتور أحمد العوضي أهمية استمرار التعاون والتنسيق بين كل أقسام الأمراض الباطنية لتحقيق الأهداف المرجوة والارتقاء بالخدمات الصحية المقدمة للمواطنين والمقيمين معربا عن تقديره للجهود التي تبذلها تلك الأقسام في مختلف المستشفيات.

جاء ذلك في بيان صحفي للوزارة اليوم الخميس عقب اجتماع الوزير العوضي مع مجلس أقسام الأمراض الباطنية بحضور وكيل الوزارة الدكتور عبدالرحمن المطيري ورئيس مجلس الأقسام الدكتور محمد الجارالله ورؤساء أقسام الباطنية في مستشفيات البلاد.

ووفق البيان يأتي الاجتماع ضمن خطة وزير الصحة ووكيل الوزارة للاجتماع مع مجالس الأقسام الفنية في مختلف التخصصات حيث تمت مناقشة العديد من المواضيع والتحديات التي تواجه أقسام الأمراض الباطنية وقد أكد الوزير العوضي أهمية تحقيق التوازن في توزيع الكوادر الطبية لضمان تقديم خدمات صحية متكاملة وعالية الجودة في جميع المستشفيات.

وتناول الاجتماع كذلك التنسيق بين أقسام الباطنية وبقية الأقسام الطبية والتنسيق بين المستشفيات لتحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة للمرضى ومناقشة الخطة المستقبلية لعمل أقسام الباطنية والتي تهدف إلى تعزيز الكفاءة والفاعلية في تقديم الرعاية الصحية.

وشهد الاجتماع مناقشات حول نظام الخفارات وكيفية تحسينه لضمان تقديم رعاية مستمرة وشاملة للمرضى على مدار الساعة وأيضا دوام العيادات الخارجية وكيفية تنظيمه بما يتناسب مع احتياجات المرضى وضمان توفر الرعاية الطبية في الأوقات المناسبة وعدالة توزيع الأطباء على المستشفيات.

كما تناول الاجتماع توزيع الأطباء حديثي التخرج على الأقسام المختلفة وأهمية تدريبهم وتأهيلهم بشكل جيد ليكونوا قادرين على تحمل المسؤولية وتقديم أفضل الخدمات الصحية.

المصدر
وزارة الصحة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى