وزارة الصحة تطلق حملة التوعية “لنستثمر في الوقاية” لمكافحة المخدرات والإدمان

أطلقت وزارة الصحة اليوم الخميس حملة توعية إعلامية لمكافحة المخدرات والإدمان تحت شعار (الأدلة واضحة.. لنستثمر في الوقاية).

وقالت مديرة إدارة تعزيز الصحة بالوزارة الدكتورة عبير البحوه لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن الحملة تأتي تنفيذا لتوصيات وزير الصحة الدكتور أحمد العوضي وتهدف إلى تعزيز سبل التعاون والوقاية من مخاطر هذه الآفة وتداعياتها وتفعيل مبدأ الشراكة المجتمعية لأن تعزيز الوعي المجتمعي إحدى وسائل الوقاية من الوقوع في هذه الآفة.

ولفتت البحوه إلى مشاركة عدد من الجهات المهتمة بالتوعية والوقاية من هذه الآفة في الحملة لإبراز دورها التوعوي فيما تولت إدارة تعزيز الصحة تحديث وطباعة المواد التوعوية التي تسلط الضوء على أنواع المخدرات وأضرارها وأسباب الوقوع في شركها.

وأوضحت أن الهدف العام من الحملة يتمثل بنشر الوعي الصحي وتعزيز المسؤولية تجاه مكافحة المخدرات والتركيز على نشر وسائل وأفلام توعوية تحذر الشباب واليافعين وكل أفراد المجتمع من مخاطر الإدمان.

وذكرت أن الحملة أطلقت استبيانا لقياس مدى وعي ومعرفة اليافعين والشباب بالمعلومات الخاصة باستخدام المخدرات والإدمان بصفة عامة علاوة على السعي إلى تمكين الشباب واليافعين من اكتساب مهارات تساعدهم في الابتعاد عن استخدام المواد المخدرة.

وبينت أن مفهوم تعزيز الصحة يتعدى مرحلة نشر الوعي الصحي إذ تهدف إدارة تعزيز الصحة إلى تغيير السلوكيات وصولا إلى سلوك صحي سليم يحفظ صحة أبنائنا وبناتنا لنصل إلى أعلى درجات الصحة.

وقالت البحوه إن التقرير العالمي عن المخدرات الصادر العام 2021 يظهر أن واحدا من كل 17 شخصا للأعمار بين 15 و64 عاما استخدم مواد مخدرة أي بزيادة 23 في المئة عن العقد السابق وقد زاد العدد من 240 مليونا في العام 2011 إلى 296 مليونا في العام 2021.

وأشارت إلى أن المواد الأفيونية تعتبر المسؤول الأول عن 70 في المئة من الوفيات على مستوى العالم في العام 2019 وتقدر بـ 128 ألف وفاة فضلا عن ارتفاع نسبة الإصابة بفيروس نقص المناعة البشري وفيروس الالتهاب الكبدي.

المصدر
وزارة الصحة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى