وزيرة البلدية: انتهاء أعمال التطوير والصيانة في مشروع دروازة العبدالرزاق بالقريب العاجل

أكدت وزيرة الأشغال العامة وزيرة الدولة لشؤون البلدية الدكتورة نورة المشعان اليوم الاثنين الانتهاء من أعمال التطوير والصيانة في مشروع دروازة العبدالرزاق بالقريب العاجل بعد التأكد من انتهاء كل التصليحات اللازمة مما سيساهم في إعادة افتتاحها بشكل أكثر تطويرا.

وقالت الوزيرة المشعان لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) عقب جولتها التفقدية على موقع الأعمال في الدروازة برفقة رئيس المجلس البلدي عبدالله المحري إن العمل في المشروع يسير وفق الجدول الزمني.

وأوضحت أن هذه الزيارة تأتي التزاما بمتابعة تطورات الأعمال العامة لجميع المشاريع المكلفة بها الوزارة ولضمان سيرها بشكل سلس وفعال لتحقيق أعلى معايير الجودة والسلامة في المشاريع العامة والمحافظة على البنية التحتية بما يخدم المجتمع بشكل فعال.

وشددت على أن سير الأعمال وفق الجدول الزمني في مشروع دروازة العبدالرزاق هو دليل على التفاني في العمل من القائمين على المشروع.

من الجولة التفقدية

وأعربت عن شكرها للقيادة السياسية ومجلس الوزراء على متابعتهم المستمرة وثقتهم ودعمهم المستمر لصيانة جميع المشاريع وحرصهم على إنجازها دون تأخير.

وبينت أن ذلك الأمر يعكس العرفان بالجهود المبذولة من الجهات الرسمية في دعم تنفيذ المشاريع وضمان استمرارية الخدمات للمواطنين بما يعود بالنفع على جميع السكان في الكويت.

من جانبه أكد المحري أن زيارة نفق دروازة العبدالرزاق تعكس مدى التعاون والتنسيق بين وزارات الدولة المختلفة مع المجلس البلدي بهدف ضمان تقدم نسب إنجاز المشروع ونجاحه.

وأشاد المحري في تصريح مماثل لـ(كونا) “بالدور الواضح الذي تقوم به الوزيرة المشعان وما يتبعه من أعمال تتعلق بحل كل مشاكل المشروع في أقرب وقت ممكن”.

وأوضح أن جهود الوزيرة المشعان “تصب باتجاه ضمان انتهاء تنفيذ جميع أعمال النفق في الموعد المحدد حسب الخطط الموضوعة وعودة الدروازة إلى الحياة مرة أخرى”.

وأضاف أن الجهود المبذولة كافة ستسهم بشكل كبير في حل المشكلة المرورية في المنطقة المحيطة بالدروازة إضافة إلى استعادة الشكل الجمالي لهذا المكان التاريخي الذي يحمل قيمة كبيرة في قلوب الكويتيين.

وأشار إلى أن المجلس البلدي لن يتوانى في دراسة أي طلبات ترفع له من شأنها أن تساهم في إنجاز واستكمال المشروع بالشكل المطلوب “كما يمد المجلس يد التعاون لجميع جهات الدولة وسيكون داعما رئيسيا لأي خطوة تسير في اتجاه إنجاز وتنفيذ المشاريع سواء التي كانت تتعلق بتاريخ الكويت أو المدرجة ضمن الخطوة التنموية”.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى