بنك الخليج يشارك في مؤتمر سندات وقروض وصكوك الشرق الأوسط 2024

ضمن جهوده المستمرة لتعزيز دوره في تطوير سوق رأس المال المحلي، وحرصاً على التواصل مع مجتمع الأعمال في المنطقة، شارك بنك الخليج في فعاليات مؤتمر سندات وقروض وصكوك الشرق الأوسط 2024، الذي أقيم في دبي مطلع الشهر الجاري، بحضور أكثر من 1400من مسؤولي البنوك والشركات الاستثمارية في المنطقة، وبمشاركة نحو 75 متحدثاً وخبيراً.

وبهذه المناسبة، قالت مدير عام الخزينة في بنك الخليج السيدة / لمياء كرم: ” نحرص على المشاركة سنوياً في مؤتمر سندات وقروض وصكوك الشرق الأوسط 2024، باعتباره حدثًا مرموقًا على مستوى الشرق الأوسط، حيث يجمع متخذي القرار في قطاع البنوك والشركات الاستثمارية الكبرى في المنطقة.

وأضافت: نهدف من خلال المشاركة في المؤتمر إلى تعزيز الروابط والعلاقات مع المؤسسات الكبرى في الشرق الأوسط، والمشاركة في مناقشات استراتيجية حول أسواق رأس المال، والبقاء على اطلاع دائم ومستمر على أحدث الاتجاهات والتطورات في هذا المجال، لاسيما مع التنامي المتواصل لإصدارات السندات والصكوك في المنطقة.

مدير عام الخزينة في بنك الخليج لمياء كرم

وأشارت إلى أن المؤتمر يوفر منصة مثالية للتواصل وتبادل الآراء بين البنوك والشركات الاستثمارية، واستكشاف الفرص المحتملة للتعاون والنمو، كما أن مشاركتنا فيه بشكل سنوي تؤكد التزام بنك الخليج الراسخ في العمل على تعزيز وجوده في أسواق الرأس المالية الديناميكية في المنطقة وتحقيق أهدافه الاستراتيجية في هذا الإطار.

وذكرت أن بنك الخليج يسعى بشكل دؤوب على تعزيز دوره المحوري في تنشيط سوق رأس المال الكويتي، وتوفير فرص استثمارية مميزة للعملاء، لاسيما بعد تأسيس البنك لذراعه الاستثمارية “InvestGB “، والتي تشكل خطوة مهمة في هذا الاتجاه، إلى جانب توفير مجموعة شاملة من المنتجات والخدمات الاستثمارية المتميزة للعملاء.

وأشارت إلى أن بنك الخليج نجح خلال الفترة الماضية في المشاركة بإدارة إصدار سندات لمصلحة العديد من البنوك والشركات الكبرى في الكويت، معربة عن تطلعها إلى إدارة الكثير من الصفقات في سوق رأس المال خلال الفترة المقبلة، من خلال فريق العمل المتخصص في بنك الخليج، الذي لا يدخر جهداً في تحقيق أفضل العوائد لجميع عملاء البنك المميزين.

تتمثل رؤية بنك الخليج أن يكون البنك الرائد في الكويت، من خلال مشاركة موظفيه في العمل ضمن بيئة شاملة ومتنوعة لتقديم خدمة عملاء مميزة، مع الحرص على خدمة المجتمع بشكل مستدام. وبفضل الشبكة الواسعة من الفروع والخدمات الرقمية المبتكرة التي يملكها البنك، يمنح عملائه حق اختيار كيفية ومكان إتمام معاملاتهم المصرفية، مع ضمان الاستمتاع بتجربة مصرفية سهلة وسريعة.

وفي إطار دعمه لرؤية الكويت 2035 “كويت جديدة”، وحرصه على التعاون مع مختلف الأطراف لتحقيقها، يلتزم بنك الخليج بالعمل على إحداث تطورات قوية في مجال الاستدامة، على كافة المستويات البيئية والاجتماعية والحوكمة، من خلال مبادرات الاستدامة المتنوعة، والمختارة بشكل استراتيجي داخل البنك.

المصدر
بيان صحفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى