بنك بوبيان ضمن أقوى 100 مؤسسة اقتصادية في الشرق الأوسط لعام 2024 وفقاً لقائمة فوربس

أكد بنك بوبيان في تصنيف إقليمي جديد مدى النجاح الذي حققه في السنوات الأخيرة ونمو مؤشراته المالية بتواجده ضمن قائمة مجلة فوربس FORBES السنوية لأكبر 100 مؤسسة وشركة مدرجة على مستوى منطقة الشرق الأوسط لعام 2024، محتلاً المركز الثالث على مستوى البنوك المحلية و الـ 64 في المنطقة ضمن نفس القائمة، بقيمة سوقية بلغت 8 مليار دولار أمريكي وحجم أصول بلغ 27.3 مليار دولار أمريكي.

وتضم قائمة فوربس سنوياً كبرى الشركات في أسواق المال بالمنطقة من حيث القيمة السوقية والحجم وصافي الربحية، لتشمل الشركات العاملة في القطاع المصرفي والمالي، وشركات الطاقة والصناعة والقطاع النفطي وقطاع الاتصالات وغيرها.

وبهذه المناسبة أعرب نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة بنك بوبيان عادل الماجد عن اعتزازه بهذا التصنيف الذي جاء كنتيجة للنمو والأداء الإيجابي لجميع المؤشرات المالية للبنك مؤخراً، ليؤكد دوماً على مكانة بوبيان المميزة في السوق المالي والمصرفي المحلي والإقليمي.

وأوضح أن استمرار تواجد بوبيان ضمن قائمة فوربس عاماً بعد عام محققاً تقدماً وصعوداً في المراكز هو دلالة قوية على قوة ومتانة استراتيجات النمو وتنفيذ خطط التحول الشامل الأمر الذي ساهم في تحقيق نتائج إيجابية خلال العام وهو ما انعكس على زيادة ثقة المساهمين والمستثمرين.

وكان بوبيان قد تقدم بنحو 4 مراكز في القائمة بعد وصوله إلى الـ 64 في عام 2024 مقارنة بالمركز الـ 68 خلال عام 2023.

وأضاف “يمكننا القول أن التصنيف يُعزز قدرة البنك في توفير فرصاً استثمارية وتمويلية ذات ربحية عالية لقاعدة عملائة من المستثمرين والمساهمين، إضافة إلى نمو الأداء التشغيلي والسيولة الفعالة والسمعة الطيبة للبنك، وأيضاً إشادة قوية بالتطور الكبير الذي شهدته قاعدة حلوله المصرفية المتطورة والتميز في الخدمات والمنتجات المبتكرة التي تُلبي متطلبات عملائه من مختلف الشرائح”.

وحول الريادة الرقمية، أكد الماجد أن استراتيجية تمكين التحول الرقمي وتحسين الكفاءة التشغيلية لنموذج الأعمال والعمليات في بوبيان استند على ركيزة امتلاك قاعدة من الأدوات والمهارات التقنية للوقوف على مخرجات تكنولوجية متطورة، مشيراً إلى أن مبادرات بوبيان الرقمية شهدت نموأ متصاعداً في قاعدة العملاء، حيث انتقلنا بمنصة الحلول الرقمية إلى آفاق جديدة بتقديم خدمات تقنية حديثة لتعزيز الكفاءة والانتاجية وفقاً لأعلى مستويات الأمان والحماية أثرت بشكل ملحوظ على مستوى رضا عملائنا”.

وتوجه الماجد بالشكر إلى جميع من ساهم في تحقيق هذا الإنجاز وغيره من الإنجازات التى جعلت بوبيان في مقدمة العمل المصرفي، مؤكداً أن تحقيق أي تميز ونجاح إنما يعتمد في المقام الأول على فريق العمل الاحترافي والجهود المخلصة من أجل النجاح.

نمو المؤشرات المالية

وكان البنك قد أنهى الربع الأول من العام الحالي محققاً أرباحاً تشغيلية بلغت 31.7 مليون دينار كويتي وتحقيق أرباحاً صافيةً بلغت 25 مليون دينار كويتي بزيادة 21% عن العام الماضي وبلغت ربحية السهم 5.2 فلس.

وشهدت جميع المؤشرات نمواً ملحوظاً، حيث زادت أصول البنك إلى 8.7 مليار دينار كويتى بنسبة نمو 8% مقارنة بالعام السابق كما بلغت محفظة التمويل 6.5 مليار دينار كويتي بنسبة نمو 8% وبلغت الإيرادات التشغيلية 61.6 مليون دينار كويتي بنسبة نمو 17%، كما ارتفعت الحصة السوقية للبنك من التمويل المحلي إلى 11.6%.

وتضم مجموعة البنك حاليا ثلاثة بنوك هي بنك بوبيان – الكويت وبنك لندن والشرق الأوسط – بريطانيا و Nomo Bank الذراع الرقمي للمجموعة ، بجانب شركتي بوبيان للتأمين التكافلي وبوبيان كابيتال للاستثمار.

وخلال توسعه الإقليمي، أسس “بوبيان” شركة تابعة لبنك لندن والشرق الأوسط “BLME” في المملكة العربية السعودية بجانب مقراته في كل من لندن ودبي.

وتماشياً مع التوجهات الإستراتيجية لتعزيز الحضور العالمي لبنك بوبيان والتركيز على الخدمات المصرفية الرقمية، تأسس Nomo Bank كأول بنك رقمي إسلامي عالمي يقدم خدمات وحلول رقمية متوافقة مع الشريعة الإسلامية، يخطو وبثبات نحو التوسع في الأسواق الخليجية محققاً مزيداً من الانتشار.

المصدر
بيان صحفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى