وزير الدفاع الأمريكي يؤكد “الأهمية الملحة” لفتح معبر رفح الحدودي مع مصر

أكد وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن اليوم الخميس “الأهمية الملحة” لفتح معبر رفح الحدودي مع مصر والذي تم إغلاقه إثر توغل الاحتلال الإسرائيلي في المنطقة التي تأوي 1.3 نازح فلسطيني جنوبي قطاع غزة وسط معارضة دولية واسعة.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون) بات رايدر في بيان ان ذلك جاء خلال مكالمة أجراها أوستن مع وزير دفاع الاحتلال الإسرائيلي يواف غالنت.

وأضاف البيان أن الاتصال كان بهدف بحث عمليات الاحتلال في قطاع غزة و”الحاجة إلى إيصال المساعدات الإنسانية المتزايدة ومناقشة “الأهمية الملحة” لفتح معبر رفح الحدودي لاستمرار تدفق المساعدات إلى قطاع غزة.

وكان وزير الصحة الفلسطيني ماجد أبو رمضان أعلن أمس على هامش اجتماعات جمعية الصحة العالمية في جنيف أنه ليس ثمة أي مؤشر من الاحتلال على إمكانية فتح معبر رفح على المدى القريب.

ويعد معبر رفح نقطة دخول رئيسية للمساعدات الإنسانية قبل سيطرة الاحتلال على الجانب الفلسطيني من المعبر أوائل مايو الجاري.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية أعلنت أول أمس الثلاثاء توقف عمل الرصيف البحري المؤقت الذي شيدته على شاطئ قطاع غزة لنقل المساعدات من قبرص إلى شمال القطاع بسبب تحطم أجزاء منه بسبب حالة البحر منوهة بأن إصلاحه واستئناف العمل به يحتاج “أكثر بقليل من أسبوع”.

ويضاف ذلك التوقف إلى إغلاق معبر رفح وإعاقة المستوطنين لتدفق المساعدات عبر الضفة الغربية وإجراءات الاحتلال بما يشمل قصف مراكز توزيع موارد الإغاثة والعدوان المستمر الذي يمنع إدخالها وغيرها من العوامل مما يفاقم مأساة الشعب الفلسطيني في القطاع.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى