ليفربول يعلن رسميا تعيين سلوت مدربا جديدا للفريق

أعلن ليفربول المنتمي للدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الاثنين تعاقده مع أرنه سلوت مدرب فينوورد لخلافة يورجن كلوب الموسم المقبل.

وقال النادي في بيان “يسعدنا الإعلان عن الوصول إلى اتفاق مع أرنه سلوت ليصبح مدربا جديدا للفريق وسيتولى منصبه رسميا في الأول من يونيو 2024 شريطة الحصول على تصريح العمل”.

وتولى سلوت تدريب النادي الهولندي منذ 2021، وفاز بلقب الدوري الهولندي موسم 2022-2023 إلى جانب كأس هولندا هذا الموسم.

ووصل فينوورد أيضا إلى نهائي دوري المؤتمر الأوروبي في موسم سلوت الأول مع النادي.

وكان كلوب أعلن في يناير كانون الثاني الماضي أنه سيغادر ليفربول بنهاية الموسم الجاري على الرغم من أن تكهنات ربطت تشابي ألونسو مدرب باير ليفركوزن وروبن أموريم مدرب سبورتنج لشبونة بالمنصب. لكن سلوت (45 عاما) حصل عليه.

وكان سلوت مدد عقده مع فينوورد في نهاية الموسم الماضي حتى 2026، وذكرت تقارير إعلامية أن ليفربول بحاجة إلى دفع مبلغ لم يكشف عنه للنادي الهولندي مقابل الحصول على خدمات المدرب الهولندي.

وربطت تكهنات سلوت باحتمال تدريب توتنهام هوتسبير نهاية الموسم الماضي، قبل أن يمدد عقده مع فينوورد وجذب أسلوبه الهجومي ليفربول.

وفي موسمه الأول، قاد فينوورد إلى المركز الثالث وفاز بلقب الدوري العام الماضي.

وهذا الموسم، حرمه أيندهوفن الرائع من تكرار الفوز باللقب.

واجتذب نجاح سلوت وكرة القدم الممتعة التي يقدمها اهتمام عدة أندية إنكليزية بما في ذلك كريستال بالاس وليدز يونايتد، قبل أن يحاول توتنهام إغرائه بالانتقال إلى شمال لندن في نهاية الموسم الماضي.

لكنه قرر البقاء في فينوورد، وتمديد عقده، لكن نهج ليفربول أثبت أنه لا يقاوم وسيتولى سلوت الآن مهمة خلافة كلوب المحبوب الذي انضم في عام 2015 وبنى إرثا على مدار ما يقرب من 500 مباراة.

المصدر
رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى