الصين تتهم بايدن بفرض رسوم جمركية على صادراتها في إطار حملته الانتخابية

اتهمت الصين الرئيس الأمريكي جو بايدن بفرض رسوم جمركية جديدة على بكين كجزء من حملة إعادة انتخابه وهددت بالانتقام.

وقال بيان صادر عن وزارة التجارة في بكين “يتعين على الولايات المتحدة أن تقوم بتصحيح ممارساتها الخاطئة فورا وإلغاء الرسوم الإضافية المفروضة ضد الصين”.

وأضاف البيان ، أن الصين ستتخذ “إجراءات حازمة للدفاع عن حقوقها ومصالحها” بعد أن قررت الولايات المتحدة اتخاذ هذه الخطوة بسبب “اعتبارات سياسية داخلية”.

يشار إلى أن الولايات المتحدة تسعى إلى زيادة الرسوم الجمركية على السيارات الكهربائية من الصين من 25% إلى 100% كجزء من حملة تستهدف الواردات الصينية ، مع تأثر الخلايا الشمسية وأشباه الموصلات وأوناش الموانئ وبعض المنتجات الطبية أيضا.

وأضافت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن “زيادة الرسوم الجمركية المعلنة مؤخرا ما هي إلا بادرة رمزية تحاول من خلالها إدارة بايدن التعامل بقوة مع الصين وسط تصاعد الحملة الانتخابية الشرسة للترشح للرئاسة الأمريكية”.

يشار إلى أن الرسوم الجمركية الحالية، التي قدمها لأول مرة الرئيس الأمريكي السابق ومنافس بايدن الحالي دونالد ترامب في عام 2018 والتي رفعتها الآن إدارة بايدن ، أبقت بالفعل السيارات الصينية خارج سوق السيارات الأمريكية.

المصدر
د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى