دورة مدريد: نادال يثأر من دي مينور وتسيتسيباس يودّع وتأهل سهل لشفيونتيك وصعب لجابر

ثأر المخضرم الإسباني رافايل نادال لخسارته الاسبوع الماضي في برشلونة أمام الأسترالي أليكس دي مينور، بفوزه عليه 7-6 (8-6) و6-3 السبت في الدور الثاني لدورة مدريد الإسبانية للماسترز في كرة المضرب.

وخرج اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس المصنف سابعاً عالمياً بشكل غير متوقع من الدور الثاني بعد خسارته أمام المصنف 118 عالمياً البرازيلي تياغو مونتيرو 4-6، 4-6، فيما تأهلت المصنفة أولى عند السيدات البولندية إيغا شفيونتيك بسهولة إلى دور الـ16 في يوم ماطر داخل ملعب كاخا ماخيكا، بخلاف التونسية أنس جابر التي عانت للحق بركب المتأهلات.

واحتاج نادال (37 عاماً) المتوّج خمس مرات أمام جماهيره والذي يخوض دورة مدريد للمرة الاخيرة في مسيرته قبل الاعتزال المتوقع، إلى ساعتين و4 دقائق لبلوغ الدور الثالث.

وهو الفوز الاول لنادال، صاحب 22 لقبا في البطولات الاربع الكبرى، على احد المصنفين ضمن العشرين الاوائل منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2022، وثأر من خسارته أمام دي مينور في الدور الثاني في برشلونة.

قال نادال الذي رفض على الفور فكرة أنه كان قريبا من مستواه القديم “لا، ليس بعد. الأمر يحتاج إلى وقت”.

وتابع “أعتقد أن مستوى اللعب كان جيدا للحظات، لقد تمكنت من القيام ببعض الأشياء الإيجابية، ولكن بشكل متقطع. اللعب لمدة ساعتين يعني الكثير بالنسبة لي والأجواء هنا مجرد مزحة”.

واضاف الإسباني “أعتقد أن كرة المضرب لم تكن تمثل مشكلة خلال العامين الماضيين، أكثر من المشكلات البدنية. إذا تمكنت من اللعب لأسابيع متتالية، فيمكنني أن أرى مدى قدرتي على المنافسة. هي ليست الحال بعد، فقط خطوة بخطوة ولنرى كيف سأتعافى”.

وسيواجه الإسباني الذي لم يلعب كثيراً منذ كانون الثاني/يناير من العام الماضي بسبب الإصابة ومن المتوقع أن يعتزل هذا الموسم، الأرجنتيني بيدرو كاشين المصنف 91 الفائز بصعوبة على الأميركي فرانسيس تيافو 7-6 (7-1) و3-6 و6-4.

تأهل مدفيديف وخروج تسيتسيباس

وقلب الروسي دانييل مدفيديف المصنف ثالثاً تأخره بمجموعة أمام الإيطالي ماتيو أرنالدي وفاز عليه 2-6 و6-4 و6-4.

واستهل تسيتسيباس الدورة بعد خسارته مباراة واحدة على التراب هذا الموسم، وتتويجه للمرة الثالثة في دورة مونتي كارلو للماسترز وحلوله وصيفاً في برشلونة، بيد ان مونتيرو حسم مواجهته في تسعين دقيقة.

ظهر البرازيلي الأعسر أكثر ثقة وتابع مشواره بعد فوزه هذا الأسبوع بثلاث مباريات في التصفيات.

مونتيرو البالغ 29 عاماً سجّل نسبة رائعة في ارساله الأول (89%) وقال بعد تأهله لأوّل مرة إلى الدور الثالث من احدى دورات الماسترز “بالطبع هذا أحد أهم الانتصارات في مسيرتي”.

تابع “علمت انها ستكون مباراة صعبة لكني وثقت بنفسي طوال الوقت. شعرت بأريحية وأحبّ اللعب على أرض ترابية”.

ومنذ بداية 2021، هذه المرة الثانية فقط في 11 دورة ماسترز ترابية يخفق تسيتسيباس في بلوغ ربع النهائي.

عبّر ابن الخامسة والعشرين عن خيبته من النتيجة “كنت اتمنى اللعب بالطريقة التي أظهرتها في المباراة الأخيرة. شعرت بأني خارج الايقاع طوال المباراة. فقدت توازني وكان جسدي يذهب في كل الاتجاهات”.

تابع “الشعور ليس رائعاً بالطبع، لكن عليّ تقبل ذلك والمضي قدماً. لم أكن جاهزاً بنسبة 100% لهذه المباراة”.

سينر بسهولة

ولم يجد المصنّف أول في الدورة الإيطالي يانيك سينر أية صعوبة في بلوغ الدور الثالث.

حقق فوزه الثالث عشر من دون أي خسارة أمام أحد مواطنيه، بتغلّبه على زميله في كأس ديفيس وصديقه لورنتسو سونيغو 6-0، 6-3 في 69 دقيقة.

ويلاقي الإيطالي الذي بلغ الدور الثالث في مدريد للمرّة الثانية في ثلاث مشاركات، في الدور التالي الفائز بين الأسترالي جوردان تومسون والروسي بافل كوتوف.

أهدر سينر أربع نقاط فقط على ارساله الأوّل أمام سونيغو ولم يمنح مواطنه أي فرصة لمحاولة كسر ارساله، معلقاً على ذلك “أعتقد ان الارسال الجيّد هنا يُعدّ سلاحاً قوياً”.

تابع ابن الثانية والعشرين الذي حقق فوزه الـ26 هذا العام مقابل خسارتين فقط “لم ألعب هنا العام الماضي ومنذ آخر مشاركة لقد تحسّنت كثيراً. غداً يوم تمارين، لذا آمل في الحصول على أحاسيس جيّدة في الملعب”.

فوز شفيونتيك وجابر

وعلى ملعب مانولو سانتانا، تأهلت شفيونتيك الأولى عالمياً بسهولة على حساب الرومانية سورانا كيرستيا 6-1، 6-1، لتحجز بطاقة الدور الرابع أمام صاحبة الأرض سارا سوريبيس تورمو الفائزة على المصنفة أولى عالمياً سابقاً البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا 7-6 (7-0)، 6-3.

وانطلقت المباراة تحت سقف مغلق بسبب الأحوال الجويّة السيئة، لتتقدّم شفيونتيك 4-0 بعد 22 دقيقة. خسرت وصيفة النسخة الماضية ارسالها، لكنها حسمت المجموعة 6-1 وسارت على المنوال عينه في الثانية.

قالت الباحثة عن لقب ثالث هذا الموسم في احدى دورات الألف “بالطبع الطقس مختلف عن العام الماضي، لكني أعرف كيف ألعب في ظروف مماثلة. أشعر بالراحة حقاً”.

وتأهلت جابر الثامنة بتغلبها الصعب على الكندية ليلى فرنانديس 7-5 و6-2 و6-4، واليونانية ماريا ساكّاري المصنفة خامسة، بفوزها على الأميركية سلون ستيفنز 6-1، 6-3، واللاتفية يلينا أوستابينكو التاسعة التي اقصت الارجنتينية ماريا لورد كارليه 6-3 و6-3.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى