بنك برقان يختتم برنامج رؤية التدريبي الرائد في تطوير القيادات 

انطلاقاً من التزامه المستمرّ بتطوير رأس المال البشري ودعم الكفاءات الوطنية، احتفى بنك برقان مؤخراً بتخرّج 37 موظفاً طموحاً تمكّنوا من اجتياز المرحلة الثانية من برنامج رؤية الديناميكي لتطوير الكفاءات. وأقيم حفل التخرّج بحضور ودعم الإدارة التنفيذية للبنك، بتثمين إنجازات الخريجين وأدائهم المميز الذي أظهروه في برنامج رؤية. ويأتي هذا البرنامج، إلى جانب العديد من البرامج التعليمية والتدريبية الأخرى، كجزء من استراتيجية بنك برقان الراسخة لتطوير رأس المال البشري، والهادفة إلى تعزيز المهارات الشخصية والمهنية لموظفيه والكفاءات الكويتية وفقاً لتوصيات بنك الكويت المركزي.

وبهذه المناسبة، قال السيد/ نقيب أمين، مدير عام – الموارد البشرية والتطوير للمجموعة: “نتقدّم بأطيب التهنئات نيابة عن إدارة البنك التنفيذية والموظفين، من الخريجين الذين نعتبرهم من بين أفضل كوادرنا، على أدائهم المتميز خلال برنامج رؤية 2. ونحن لا ندّخر جهداً في تعزيز برامج التدريب والتطوير التي تواكب الوتيرة المتسارعة للتطورات التكنولوجية واحتياجات العملاء وتطلعاتهم المتنوعة. ولذلك، فإننا نعمل على تطوير كل دورة جديدة من برنامج رؤية بالتعاون مع بعض أفضل المؤسسات التعليمية الوطنية والدولية لتلبية احتياجات السوق والمشاركين في البرنامج بأساليب حديثة”.

مدير عام – إدارة الموارد البشرية والتطوير للمجموعة في بنك برقان نقيب أمين

ومن جانبه، قال السيد/ بشار القطان، مدير أول تمكين الكفاءات في بنك برقان: “يعد الابتكار جزءاً أساسياً من فلسفة بنك برقان التي تؤثر في تصميم وتطوير كل شيء، بدءاً بالمنتجات والخدمات وصولاً إلى المواهب والثقافة العامة للبنك. ويعتبر حفل التخرج اليوم دليلاً واضحاً على الجهود الدؤوبة التي يبذلها البنك لدمج الابتكار في عملية التعليم والتطوير، بما يضمن الارتقاء بمستوى كفاءة وقدرة كوادرنا في الاستجابة لاحتياجات السوق الناشئة وأن يكونوا قدوة في تخصصاتهم. ومن بين أبرز المواضيع التي تفرض حضورها على عملية تطوير المواهب والتدريب في صناعة البنوك هو تأثير التكنولوجيا على تطور المنتجات والخدمات المالية، والذي نحرص على أن يكون الخريجون من رؤية 2 ملمين به ومُطلعين عليه”.

وعلى غرار الدورة الأولى من البرنامج، قام بنك برقان بتطوير وتقديم رؤية 2 بالتعاون مع عدد من المؤسسات التعليمية المرموقة، بما في ذلك الجامعة الأمريكية في الكويت، وكلية هارفارد للأعمال، وكلية لندن للأعمال، وإنسياد (INSEAD)، وغيرها. واستمرّ البرنامج لمدة عام واحد، حيث بدأ في الربع الرابع من عام 2022 وانتهى في الربع الرابع من العام 2023، وقد قدّم للمشاركين تجربة تعليمية شاملة وتفاعلية تُعدّهم لتحمّل مسؤوليات أكبر وتسلّم مناصب قيادية في القطاع المصرفي.

وتجدر الإشارة إلى أن بنك برقان يواصل تبنّي استراتيجية قوية للتعلم والتطوير تركز على دعم النمو والتطوير الشخصي والمهني لموظفيه، من أجل ضمان مستقبل أفضل لهم. وتقديراً لتلك الجهود، كان البنك أول مؤسسة في الكويت تحصد شهادة Great Place to Work® (أفضل بيئة للعمل®) إلى جانب اختياره ضمن قائمة أفضل أماكن العمل في آسيا™ 2023 من مؤسسة Great Place to Work® في الشرق الأوسط.

المصدر
بيان صحفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى