روسيا أمام مجلس الأمن: الاحتلال يسعى الى “تأجيج النزاع” بعد الضربة الأخيرة في دمشق

اتهمت روسيا الثلاثاء الاحتلال الإسرائيلي بالسعي الى “تأجيج” النزاع في الشرق الأوسط، محملة إياها مسؤولية الضربة “غير المقبولة” التي استهدفت القنصلية الايرانية في دمشق الإثنين وأسفرت عن مقتل 13 شخصا.

وندد السفير الروسي لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبنزيا خلال جلسة لمجلس الأمن ب”الانتهاك الصارخ” لسيادة سوريا، مؤكدا أن موسكو “ترى أن هذه الافعال العدوانية من جانب الاحتلال تهدف الى تأجيج النزاع”، مضيفا “أنها غير مقبولة على الإطلاق ويجب أن تتوقف”.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى