تمكين الفتيات الكويتيات: أكاديمية كودد تطلق مبادرة “Academy X” بالتعاون مع كبرى الشركات الخاصة والمؤسسات في الكويت

بالتعاون مع كبرى الشركات والمؤسسات في الكويت تعلن أكاديمية كودد عن إطلاق مبادرة “Academy X” وذلك من خلال الشراكة الاستراتيجية مع مجموعة زين مجموعة الخليج للتأمين شركة أجيليتي، شركة طلبات، وجامعة الكويت، ورعاية رقمية حصرية مع شركة ام توار، ورعاية إعلامية من جريدة كويت تايمز تهدف هذه المبادرة إلى تطوير مهارات 300 طالبة تتراوح أعمارهن بين 14 و 18 سنة خلال عام 2024 بشكل مجاني بالكامل، وذلك بواسطة تزويدهم بالعلم في نطاق ريادة الأعمال والمجال التكنولوجي باستخدام الذكاء الاصطناعي.

توافقاً مع رؤية الكويت لعام 2035، تمنح هذه المبادرة فرص ثمينة للطالبات تسمح لهم من خلالها أن يساهمون في ترك بصمة في مستقبل الكويت التكنولوجي والريادي وتسعى “أكاديمية كودد” إلى تسليح الشباب الكويتي بالمهارات التقنية وتعليمهم البرمجة و زراعة التفكير النقدي و الإبداعي في عقولهم مما سيؤدي الى احياء و انتعاش التطور في الكويت. وتأتي هذه المبادرة في الوقت المناسب، حيث يشهد العالم تحولات جذرية في مختلف مجالات الحياة، مما يزيد من الحاجة إلى مهارات تقنية متقدمة ومهارات ريادية.

الشريك المؤسس في “كودد” هاشم بهبهاني

وأثناء المؤتمر الصحفي لإطلاق المبادرة، قال الشريك المؤسس في “كودد” هاشم بهبهاني: “تعتبر هذه المبادرة الأولى من نوعها في دولة الكويت، حيث تهدف إلى تمكين الفتاة الكويتية في مجال التكنولوجيا وريادة الأعمال. وتتضمن هذه المبادرة تعليم الطالبات أساسيات الذكاء الاصطناعي لتطوير التطبيقات الذكية والمفاهيم التقنية. بالإضافة إلى توفير تجربة عملية في مجال ريادة الأعمال حيث يتعلمن مهارات حل المشكلات وطرق إنشاء شركات تقنية ناشئة، تعد Academy X” خطوة هامة في رحلة تمكين المرأة الكويتية في مجال التكنولوجيا وريادة الأعمال، ونتطلع إلى مشاركة المزيد من الطالبات في هذه المبادرة المميزة.”

كما قالت السيدة هنادي الصالح، رئيس مجلس إدارة أجيليتي: توفر CODED من خلال أكاديمية X مهارات تطوير البرمجيات للفتيات، والتي تعتبر ضرورية للمشاركة الكاملة في الاقتصاد القائم على المعرفة والتكنولوجيا. تعتبر أكاديمية X امتداداً لبرنامج عمل رائدات التقنية والذي انطلقت نسخته الأولى العام الماضي، وشارك فيه عدد قياسي من الشابات. يتم تدريب الفتيات المشاركات في برنامج أكاديمية X على المهارات الوظيفية المهمة والتي تعتبر أساساً لنجاحهن المهني في السنوات القادمة.

د. أبرار الحسن أستاذ مشارك في كلية العلوم الإدارية في جامعة الكويت

وبدورها قالت د. أبرار الحسن أستاذ مشارك في كلية العلوم الإدارية في جامعة الكويت تعمل جامعة الكويت على دعم جهود أكاديمية كودد في تثقيف الفتيات حول مبادئ التكنولوجيا وتطبيقاتها ومجال ريادة الأعمال. وذلك من خلال أكاديمية ، وهي مبادرة مجانية مبتكرة تسعى لتمكين الفتيات من الفئة العمرية من 14 إلى 18 سنة وتحويلهن إلى فائقات ومبدعات في المجال التقني والريادي من خلال توفير الأدوات اللازمة لهن الاستغلال قوة التكنولوجيا وبناء مشاريع ناشئة قائمة على التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي.

جمانة المطوع مدير التنوع والإنصاف والاشتمال في مجموعة زين

ومن جهة أخرى، ذكرت جمانة المطوع مدير التنوع والإنصاف والاشتمال في مجموعة زين: تحضيرا لمستقبل العمل، تكرس زين جهودها لتمكين الفتيات والنساء، متجاوزة الحدود العمرية بهدف خلق فرص عادلة لقادة الغد ورواد الأعمال، وكجزء من التزامنا مع Academy X، ستعمل على إرشاد الفتيات المشاركات لبناء مجموعة مواهب في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM)، بما يتوافق مع أهداف زين واستراتيجياتنا طويلة المدى لتمكين المرأة في عالمنا سريع التطور.

مدير إدارة السيارات والفروع في مجموعة الخليج للتأمين – الكويت نواف الكوت

وأضاف نواف الكوت مدير إدارة السيارات والفروع في مجموعة الخليج للتأمين – الكويت: “نحن في الخليج للتأمين – الكويت، نفتخر بدعم هذا البرنامج الذي يهدف إلى تمكين الشابات في مجال ريادة الأعمال و التكنولوجيا والتي تعتبر من الركائز الرئيسية لتطوير أي مجتمع بالعالم. نحن نؤمن بأهمية تمكين الأفراد وتطوير مهاراتهم، ونرى أن هذا البرنامج يمثل فرصة مهمة لبناء جيل جديد قادر على أن يواكب التطورات السريعة في عالم المال والأعمال في الختام، أود أن أعرب عن شكري العميق لكل من ساهم في إحياء هذه المبادرة الرائعة ودعمها، ولكل من سيشارك في تحقيق أحلام وطموحات هذه الفتيات المبدعات دعونا نعمل معا من أجل مستقبل أفضل وأكثر إشراقا للجميع.

مدير الاتصال والعلاقات العامة والاتصال المؤسسي في طلبات الكويت عبدالله المنصور

كما ذكر عبدالله المنصور، مدير الاتصال والعلاقات العامة والاتصال المؤسسي في طلبات الكويت: “تشعر بالفخر بشراكتنا مع «كودد ودعم مبادرة «Academy X» التي تتطلع إلى المساهمة ايجابيا فيها، وهو شعور نابع عن تقتنا بأن تجربة «طلبات التي ألهمت قطاع ريادة الأعمال و مجالاته التكنولوجية في الكويت والمنطقة وكان لها دور رئيسي في رحلة التحول الرقمي وكمية الخبرات التي تمتلكها «طلبات»، قادرة على أن تضيف للمحتوى التعليمي والخبرة العملية التدريبية لهذه المبادرة، وذلك لتوافق الرؤى والأهداف والمجالات بصورة كبيرة، مما يتماشى مع جهودنا المجتمعية في تعزيز التجربة التعليمية للأجيال الشابة المهتمة بالتكنولوجيا، لا سيما من الفتيات اللاتي تؤمن بقدرتهم على إضافة قيمة جديدة وخلاقة للسوق، ومن هذا المنطلق، تؤكد التزامنا بدورنا التنموي، و استعدادنا للمساهمة في تطوير الشباب وتمكينه من خلال مشاركة خبراتنا ومواردنا في مثل هذه المبادرات الاستثنائية للارتقاء بالفكر الزيادي والتكنولوجي العصري وبناء مجتمع متنوع و مستدام.

الرئيس التنفيذي للتسويق في مجموعة M2R بلال المراد

وأكد بلال المراد الرئيس التنفيذي للتسويق في مجموعة M2R على دعم المجموعة بشكل كامل المستقبل المرأة في مجال التكنولوجيا، قائلاً: التعتز مجموعة M2R بدعمها الأكاديمية إكس وبصفتنا روادًا في صناعة التسويق والإعلان ، فإننا ملتزمون تماما بتعزيز القيادة النسائية في مجالات الابتكار واتخاذ القرارات”. وأضاف المراد تشكل هذه المبادرة جزءا من برنامجنا المستمر في المسؤولية الاجتماعية، والذي يتماشى مع رؤية الكويت 2035 نحو كويت أفضل”.

المدير التنفيذي للعلاقات العامة والمسؤولية الاجتماعية في مؤسسة كويت نيوز الإعلامية وصحيفة كويت تايمز الإنجليزية جنى خلدون النقيب

من جانبها قالت المدير التنفيذي للعلاقات العامة والمسؤولية الاجتماعية في مؤسسة كويت نيوز الإعلامية وصحيفة كويت تايمز الإنجليزية، جنى خلدون النقيب “إن دورنا الإعلامي يدفعنا لمتابعة مسيرة الطالبات المشاركين في هذا البرنامج الطموح، لتسليط الضوء على مشاريعهم التي يبتكرونها في الأكاديمية”.

وأضافت النقيب أن واجبنا أيضاً يشمل مشاركة هذه المشاريع مع المجتمع ليتعرفوا على دور هذه البرامج الرائدة في رفع الحس الإبداعي والابتكاري لدى الشباب، ولتشجيع المرأة بشكل خاص والمجتمع بشكل عام على نهج المعرفة التكنولوجية ومواكية العلوم العصرية”.

تحث أكاديمية كودد جميع الفتيات في الكويت على التسجيل في هذه المبادرة المجانية والاستفادة من فرصة تعليمية فريدة من نوعها من خلال joincoded.com.

المصدر
بيان صحفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى