وزارة الصحة: انخفاض حالات الإصابة بالدرن في الكويت لأكثر من 95% خلال العقود الخمسة الأخيرة

أعلنت وزارة الصحة انخفاض حالات الإصابة بمرض الدرن في الكويت لأكثر من 95 في المئة خلال العقود الخمس الأخيرة نتيجة لجهود الوزارة في مكافحة انتشاره لتصنف الكويت من الدول قليلة الإصابة بالمرض.

وذكرت الوزارة في بيان صحفي اليوم الأحد بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للدرن الذي يوافق 24 مارس من كل عام ان “حالات الإصابة بالدرن على مستوى العالم تبلغ أكثر من 6ر10 ملايين حالة” مشيرا الى ان المرض يتسبب بنحو 300 ألف حالة وفاة خلال عام 2022 “.

وأوضحت أن القضاء على مرض الدرن من أهم أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالصحة ويمثل تحديا لجهود العاملين في قطاع الصحة العامة على مستوى العالم نظرا لطبيعة المرض وطرق انتشاره.

وأضافت أن قطاع الصحة العامة في الكويت يبذل جهودا ملحوظة في مكافحة المرض من خلال توفير مراكز الفحص المبكر للدرن وموارد بشرية وعينية واستراتيجيات وخطط عمل تتم بتنسيق عال بين مختلف الجهات العاملة في مجال مكافحة الدرن وتطوير تلك الاستراتيجيات بما يتوافق مع المعطيات العالمية.

وبينت أنه تم التوسع في تقديم الخدمات الوقائية من مرض الدرن عبر توفير عيادات فحص المخالطين مجانا للمواطنين والمقيمين في عدة مراكز على مستوى الكويت.

وأشارت إلى أن وحدة مكافحة الدرن في قطاع الصحة العامةتوفر خدمات الكشف المبكر عن مرض الدرن للمراجعين طوال أيام الأسبوع في مقر الوحدة الرئيسي وعيادات مكافحة الدرن المتواجدة في عدة مراكز هي (حمد الصقر الصحي التخصصي) و(مناحي العصيمي الصحي التخصصي) و(علي صباح السالم الصحي).

ولفتت إلى إمكانية الرد على جميع الاستفسارات الخاصة بتلك الخدمات عن طريق التواصل المباشر مع وحدة مكافحة الدرن عبر حسابات الوحدة في برامج التواصل الاجتماعي.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى