“زين” جدّدت مشاعر الحُب والولاء والانتماء للكويت بالأعياد الوطنية

جدّدت زين مشاعر الحُب والولاء والانتماء للكويت في الذكرى الـ 63 للعيد الوطني والـ 33 ليوم التحرير كعادتها في موسم الأعياد الوطنية بشهر فبراير من كل عام، وذلك عبر برنامجٍ شاملٍ ومُتجددٍ من الفعاليات الوطنية والأنشطة الترفيهية والفقرات التراثية التي تفاعلت من خلالها عن قرب مع الجماهير كباراً وصغاراً، لترسم صورة جميلة عكست حب ووفاء الكويتيين لوطنهم في هذا الموسم الغالي على الجميع.

وتأتي مُشاركة زين في أكبر الفعاليات والأنشطة ذات الطابع الوطني عاماً بعد عام لتُجسّد إيمانها العميق بأهمية الدور الذي يلعبه القطاع الخاص وبالأخص الشركات الوطنية في مُشاركة الشعب الكويتي أفراحه واحتفالاته الوطنية، فهي تعتبر نفسها جزءاً لا يتجزّأ من نسيج المجتمع الذي تعمل به وتخدمه.

وتعوّد المُجتمع الكويتي على رؤية زين حاضرةً وبقوة في أكبر الفعاليات الاجتماعية والترفيهية على مدار العام وبالأخص في موسم الأعياد الوطنية، وتنتظر الجماهير أعمالها التلفزيونية الوطنية بلهفة لما تحتويه من مشاعر الحب والوفاء والولاء للوطن، حيث تسعى الشركة أن تضيف بصمتها الخاصة إلى أعمالها ومشاركاتها الاجتماعية لتعكس من خلالها قيم علامتها التجارية “زين عالم جميل”.

وكعادتها كل عام، نظّمت الشركة حفلها السنوي الكبير الذي احتفلت فيه بالأعياد الوطنية مع عائلة زين من الموظفين ومسؤولي الإدارة التنفيذية، والذي شهد هذا العام حضور نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة زين بدر ناصر الخرافي، والرئيس التنفيذي بالتكليف في زين الكويت نواف الغربللي، ومسؤولي الإدارة التنفيذية بالشركة، بالإضافة إلى حشدٍ كبير من الموظفين من مُختلف القطاعات والإدارات الذين حرصوا على المُشاركة بهذا الحفل ليُعبّروا عن حبّهم ووفائهم للكويت في أعيادها.

وكان للحفل هذا العام رونقٌ خاص تمثّل في مُشاركة نجوم عمل زين الوطني لعام 2024 “تبختري بالزين يا أجمل بلد”، وفي مُقدّمتهم صوت الكويت الفنانة القديرة سناء الخرّاز بطلة العمل، والشاعر سالم سيّار العنزي الذي أبدع بكتابة كلمات الإعلان، والمُلحّن سليمان غنّام الديكان الذي أحيت ألحانه العمل، ونجمات العمل من طالبات الكويت اللاتي أدّين الوصلات الاستعراضية التراثية التي ظهرت بالعمل وسط تفاعل موظفي زين.

وعلى هامش الحفل، قام بدر الخرافي ونواف الغربللي بتكريم نجوم الإعلان تقديراً لدورهم في إنجاح هذا العمل الوطني الرائع، وفي مُقدّمتهم صوت الكويت الفنانة القديرة سناء الخرّاز التي أخذت مُشاهدي ومُستمعي الإعلان في رحلة إلى الماضي الجميل عبر صوتها الشجي الذي يرتبط ارتباطاً وثيقاً بأذهان الكويتيين مع الأوبريتات الوطنية في الثمانينات والتسعينات، كما ألقى الشاعر سالم سيّار العنزي قصيدة وطنية جميلة أمام الحاضرين.

ولاقى العمل الوطني “تبختري بالزين يا أجمل بلد” استحسان وتفاعل الشعب الكويتي، وتخطّى حاجز الثلاث ملايين ونصف مُشاهدة في اليوتيوب حتى الآن، وهو من إنتاج شركة Joy، وتتغنّى كلماته بأمجاد الوطن وتاريخه، وأهمية التمسّك بالوحدة الوطنية، ومواصلة مسيرة النهضة تحت قيادة حضرة صاحب السمو أمير البلاد المُفدّى الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه.

ويُعتبر هذ الحفل أحد أبرز الأنشطة والبرامج الاجتماعية التي تُنظّمها زين لموظّفيها في شهر فبراير من كل عام، حيث تجمع هذه المناسبة الوطنية الغالية موظفي الشركة مع الإدارة التنفيذية بالشكل الذي يُعزّز من أواصر الروابط بين أفراد عائلة زين، وتُجدّد روح الفريق الواحد تحت راية حب الوطن.

وتم خلال الحفل تنظيم العديد من الأنشطة التفاعلية التي تمحورت حول حب الوطن والتراث الكويتي الأصيل، والتي شارك فيها موظفو الشركة في أجواء وطنية غلبت عليها روح العائلة الواحدة، هذا بالإضافة إلى تنظيم العديد من المسابقات وتوزيع الجوائز القيّمة للفائزين، إلى جانب تواجد فرقة دسمان الشعبية التي أمتعت الجمهور بوصلاتها الغنائية الوطنية المميزة خلال الحفل.

وكعادتها السنوية في فبراير، تحرص زين على التواجد المُباشر والفعّال في كبرى الفعاليات المُجتمعية التي يُقبل عليها الشعب الكويتي ليُعبّر عن حبّه لوطنه، وهي المُشاركات التي تجد الشركة فيها الفرصة لتُشارك فرحة وبهجة الأعياد الوطنية مع الجماهير عن قرب على طريقتها الخاصة عبر مجموعة كبيرة من الأنشطة الترفيهية والفقرات التراثية.

وجاءت مُشاركات زين الوطنية هذا العام عبر العديد من الفقرات التفاعلية التي استمرت طوال شهر فبراير وبالأخص خلال عطلة الأعياد الوطنية، وذلك في كل من حديقة جنوب الصباحية التي ترعاها بالتعاون مع شركة المشروعات السياحية استمراراً لشراكتها الاستراتيجية مع القطاع العام لدعم المشاريع الترفيهية الأكبر في البلاد، بالإضافة إلى “قوت ماركت” بمركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي الذي تُعتبر الشركة شريكاً استراتيجياً له في موسمه العاشر.

وشملت الفقرات التي قدّمتها زين في كل حديقة جنوب الصباحية و”قوت ماركت” استعراضات العرضة الكويتية مع عدد من أشهر الفرق الشعبية المحلّية التي خلقت أجواء احتفالية وطنية فريدة من نوعها، هذا بالإضافة إلى الوصلات الاستعراضية الغنائية التي أدّتها نجمات عمل زين الوطني “تبختري بالزين يا أجمل بلد” من طالبات الكويت وسط تفاعل رائع مع الجماهير الحاضرة.

كما قدّمت زين العديد من الأنشطة الترفيهية للعائلات والأطفال التي حرصت أن تلوّنها بالطابع الوطني لغرس قيم ومشاعر حب الوطن في نفوسهم منذ الصغر، بالإضافة إلى توزيع علم الكويت الضخم بطول 7 متر للزوّار لتشجيعهم على إحياء العادة القديمة المُتمثّلة بتعليق العلم فوق المنازل خلال شهر فبراير، وبطولة الـ PlayStation الأسبوعية لروّاد حديقة جنوب الصباحية، وتقديم العروض الخاصة على أحدث المنتجات، وغيرها الكثير.

وتفخر زين بشراكتها الاستراتيجية مع شركة المشروعات السياحية، والتي غطت عدداً من المشاريع الترفيهية الكبرى على مستوى البلاد خلال الفترة السابقة، حيث لمست زين اهتماماً بالغاً من قبل القطاع العام لإنجاح العديد من الخطط الترويحية التي تخدم المجتمع الكويتي بكافة فئاته، وحرصت الشركة على مد جسور التعاون لتعكس الدور الهام الذي تلعبه مؤسسات القطاع الخاص في دعم وتطوير مُختلف المشاريع التنموية بالدولة.

كما تُعتبر زين من أوائل الداعمين الرئيسيين لـ “قوت ماركت” البادرة المُجتمعية الفريدة من نوعها على مر السنوات السابقة، وحرصت على التواجد في موسمها الجديد الذي عادت بشكل أكثر إبداعاً، وذلك انطلاقاً من استراتيجيتها الشاملة للمسؤولية الاجتماعية والاستدامة لتشجيع الطاقات والمواهب المحلّية والمُساهمة في تقديم جيل من الشباب الكويتي القادر على المشاركة في تنمية الاقتصاد الوطني بكفاءة.

وتحت مظلّة رعايتها لحديقة جنوب الصباحية بالتعاون مع شركة المشروعات السياحية، نظّمت زين عدداً من الفعاليات والأنشطة الترفيهية لزوّار الحديقة بالتعاون مع إذاعة 360 أف أم احتفالاً بالأعياد الوطنية، وذلك بشكلٍ يومي على مدار خمس أيام متتالية خلال عطلة العيد الوطني ويوم التحرير.

واستضافت زين هذه الأنشطة في جناحها الخاص بحديقة جنوب الصباحية، وقد شهدت إقبالاً جماهيرياً كبيراً من العائلات والشباب والأطفال من زوّار الحديقة، حيث قام الإعلامي المتميز أسامة فودا بإمتاع الجمهور بالعديد من الفقرات التفاعلية والترفيهية التي تم بثها على الهواء مباشرةً عبر أثير إذاعة 360 أف أم مباشرةً من جناح الشركة، وشهدت الفعالية تقديم العديد من الجوائز على الجماهير والحضور.

وحرصت زين على أن تكون من أوائل الداعمين لمشروع حديقة جنوب الصباحية انطلاقاً من إيمانها بالدور الحيوي الذي يلعبه القطاع الخاص الكويتي في دعم مُختلف المشاريع الترفيهية والترويحية الكبرى في البلاد، والتي تُقدّم بيئة ترفيهية آمنة وفق أعلى معايير الجودة، وتُسهم في تنشيط الحركتين الاقتصادية والسياحية في الدولة.

المصدر
بيان صجفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى