مستشفى الجهراء: تدريب أطباء النساء والتوليد على تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي

أعلن مستشفى الجهراء البدء في إعداد خطط تدريب أطباء النساء والتوليد على تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وتأهيلهم للتعامل مع التغيرات المتوقعة مستقبلا تنفيذا لتوصيات المؤتمر الدولي الـ26 لأمراض النساء والتوليد الذي انعقد أخيرا في الكويت.

وأشارت رئيس قسم النساء والولادة في المستشفى الدكتورة حنان الحسيني في تصريح صحفي اليوم الخميس إلى السعي لتطبيق (الذكاء الاصطناعي) في عدد من التخصصات مثل أطفال الأنابيب وعلم الأم والجنين ومتابعة المرأة الحامل أثناء الولادة والمناظير النسائية المتقدمة.

وأوضحت الحسيني أن المؤتمر أوصى بضرورة التدرج الحذر في إدخال استخدامات الذكاء الاصطناعي في مختلف تخصصات النساء والولادة مع التأكيد على عدم الاعتماد عليه حاليا والاعتماد على العنصر البشري الذي هو أساس الرعاية الصحية مؤكدة أن هذا ما سيتم العمل عليه.

وبينت أن من التوصيات كذلك التأكيد على ضرورة دراسة تطبيق التطبيب عن بعد الذي يتيح الاحتكاك بالخبرات العالمية وتقديم الخدمات الطبية عن بعد وخدمات التدريب والعلاج والاستعانة بالذكاء الاصطناعي.

وأشارت إلى جهود رئيس المنظمة الإسلامية للعلوم الطبية الدكتور محمد الجارالله والدكتور خالد المذكور ومساهمتهما في إعداد توصيات استخدامات الذكاء الاصطناعي بما يتناسب مع الشريعة الإسلامية وتأكيدهما على عدم الاستغناء عن العنصر البشري والاعتماد عليه في اتخاذ القرارات الشرعية والأخلاقية والطبية.

يذكر أن مؤتمر الـ26 لأمراض النساء والتوليد الذي عقد في 8 فبراير الجاري برعاية وحضور وزير الصحة الدكتور أحمد العوضي ناقش أحدث ما توصل إليه العلماء في مجال الفحوصات الجينية والوراثية قبل الحمل والمنظور الشرعي والديني لتطبيقات الذكاء الصناعي في الطب عامة وفي مجال النساء والولادة خاصة.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى