الرئاسة الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بمنع الاحتلال من التقدم نحو مدينة رفح

طالب الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة المجتمع الدولي وخاصة الإدارة الأميركية بالتحرك بشكل عاجل لإجبار سلطات الاحتلال الإسرائيلي على وقف ما وصفه ب “الجنون” قبل فوات الأوان ومنعها من التقدم برا نحو مدينة رفح لأن حدوث ذلك يعني سقوط الآلاف من الضحايا.

وقال أبو ردينة في بيان صحفي اليوم الاثنين إن “حديث نتنياهو عن ممر آمن للمواطنين محض ترهات وخداع للعالم لأنه لم يعد هناك مكان آمن في قطاع غزة ولا يمكن عودة المواطنين في ظل القصف المتواصل على وسط وشمال القطاع وحدوث نكبة جديدة وتهجير قسري خارج القطاع أمر مرفوض ولن نسمح به”.

وأكد ان على الإدارة الأميركية ألا تبقى رهينة للسياسة الإسرائيلية خاصة أن المنطقة باتت على مفترق طرق واستمرار الحرب على الشعب الفلسطيني سيؤدي إلى توسعها إقليميا.

وقال ابو ردينة “يجب وقف العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني فورا ووقف المجازر التي يتعرض لها شعبنا في قطاع غزة يوميا وخاصة إذا شن جيش الاحتلال هجوما بريا على مدينة رفح المكتظة بالنازحين”.

وكان رئيس الوزراء في حكومة الاحتلال الاسرائيلي قد أمر جيش الاحتلال الجمعة الماضي بالاستعداد لعملية عسكرية في مدينة رفح في قطاع غزة.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى