الصحة: توسيع الخدمات التشخيصية والعلاجية لتخصص النساء والتوليد بأحدث البروتوكولات العالمية

أكد وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الخدمات الصحية الخارجية الدكتور هشام كلندر أن الوزارة تعمل على توسيع نطاق الخدمات التشخيصية والعلاجية في تخصص النساء والتوليد وفق أحدث البروتوكولات المعمول بها عالميا.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الدكتور كلندر خلال افتتاح المؤتمر الدولي الـ26 لأمراض النساء والتوليد اليوم الخميس الذي ينظمه قسم النساء والتوليد في مستشفى الجهراء برعاية وزير الصحة الدكتور أحمد العوضي وبحضور 20 خبيرا عربيا وعالميا.

وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الخدمات الصحية الخارجية الدكتور هشام كلندر

وقال كلندر إن الوزارة تهدف إلى تطبيق أحدث التقنيات لتحسين الخدمات وتحقيق التقدم في مجال الصحة النسائية وزيادة عدد عيادات صحة الأمومة والطفل تلبية لاحتياجات المجتمع بشكل شامل وفعال.

ولفت إلى الدور الحيوي والمهم الذي تقوم به أقسام النساء والولادة في الكويت ومنها قسم الولادة في مستشفى الجهراء الذي أجرى 150 عملية ناجحة باستخدام تقنية ثلاثية الأبعاد في المناظير النسائية محققا نتائج إيجابية للمرضى.

من جانبها قالت رئيسة قسم النساء والولادة في مستشفى الجهراء ورئيسة المؤتمر الدكتورة حنان الحسيني إن المؤتمر يعتبر محفلا علميا تدريبيا مهما في مجال أمراض النساء والتوليد إذ يسلط الضوء على العديد من الموضوعات المهمة في هذا المجال مع التركيز على آخر التطورات العلمية.

رئيسة قسم النساء والتوليد في مستشفى الجهراء الجديد ورئيسة المؤتمر حنان الحسيني

وأضافت الحسيني أن المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام يتفق مع رؤية وزارة الصحة وحرصها على مواكبة أحدث المستجدات العالمية ودعم قدرات النظام الصحي وتحقيق الأهداف العالمية للتنمية المستدامة.

وذكرت أن المؤتمر يتناول موضوعات دقيقة تتمحور حول تشجيع البحث العلمي وتعزيز التواصل والتبادل المعرفي بين الأطباء والباحثين المشاركين في مجال مستقبل طب الأمومة والتوليد ومشاكل ضعف الخصوبة لدى الرجال والنساء.

وأوضحت أن المؤتمر يسلط الضوء على مستقبل تخصصات الأجنة والجينات الوراثية علاوة على مستقبل جراحات الروبوت والذكاء الاصطناعي في سونارات الأجنة وأحدث التقنيات والاكتشافات في مجال الطب النسائي.

وبينت أن المؤتمر تتخلله ورش عمل تدريبية خاصة بعمل السونار التفصيلي المتقدم في النساء والتوليد وجراحات الذكورة لعمليات الخصوبة وعمل المناظير الرحمية مع التركيز على المنظور الشرعي والديني لتطبيقات الذكاء الاصطناعي في الطب عموما وفي مجال طب النساء والتوليد خصوصا.

جانب من الحضور في المؤتمر

وعلى صعيد إنجازات قسم النساء والتوليد في مستشفى الجهراء قالت الحسيني إن القسم يولي اهتماما برعاية الأمهات والأطفال إذ تم خلال عام 2023 إجراء 1672 حالة ولادة طبيعية و828 قيصرية طارئة علاوة على استفادة 455 حالة من إبرة الظهر المخدرة التي توفر تجربة ولادة طبيعية خالية من الألم.

وأشارت إلى أن وحدة أمراض الخصوبة في المستشفى توفر مختبر خصوبة الرجال كما قامت بتنفيذ عمليات خصوبة متقدمة منها عمليات مايكرو تي سي في وقت نجحت الوحدة في علاج حالات تأخر الإنجاب إذ تم علاج خمسة آلاف حالة تأخر إنجاب لدى النساء وألف حالة عقم لدى الرجال.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى