البرلمان العربي ينتقد استخدام واشنطن الفيتو ضد مشروع قرار أممي بشأن غزة

انتقد البرلمان العربي اليوم السبت استخدام الولايات المتحدة حق النقض (فيتو) في مجلس الأمن الدولي ضد مشروع قرار يلزم الكيان الإسرائيلي المحتل بوقف عدوانه على قطاع غزة.

واعتبر البرلمان في بيان ان “استخدام الفيتو تواطؤ ومشاركة في حرب الإبادة الجماعية التي ترتكبها إسرائيل بحق المدنيين من الأطفال والنساء والشيوخ الفلسطينيين وفشل ذريع ومخزي لمجلس الأمن الدولي”.

كما اعتبر أن الفيتو الأمريكي امتداد لازدواجية المعايير الدولية التي يمارسها مجلس الأمن وسابقة خطيرة ستؤثر على مصداقية الأمم المتحدة.

وأضاف البرلمان العربي أن “استخدام الولايات المتحدة حق النقض ضد القرار يعطي إسرائيل الضوء الأخضر لاستمرار عدوانها الغاشم على المدنيين الفلسطينيين دون اعتبار للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني ويمثل إهانة للأعراف الإنسانية والمواثيق الدولية”.

ودعا مجلس الأمن إلى الاضطلاع بمسؤولياته مرة أخرى مؤكدا أن فشل مجلس الأمن في اتخاذ قرار بوقف إطلاق النار سيؤدي إلى تدهور خطير في الأوضاع الإنسانية والحكم بالاعدام على المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة.

وأكد البرلمان العربي استمراره في مواصلة جهوده على كافة المستويات والمسارات الدولية والبرلمانية بما يدعم ويساعد جهود وقف حرب الإبادة الجماعية ضد الفلسطينيين وحماية المدنيين ووقف نزيف الدماء وتأمين المساعدات الإنسانية والاغاثية لهم ومنع التهجير القسري لهم.

وكان مجلس الأمن الدولي قد فشل مساء أمس الجمعة في اعتماد مشروع قرار قدمته الإمارات ويتضمن الدعوة لوقف فوري لإطلاق النار في غزة لأسباب إنسانية والإفراج الفوري غير المشروط عن جميع الرهائن وضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى أهالي غزة بسبب استخدام الولايات المتحدة حق النقض (فيتو).

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى