الدوري الإسباني: ريال مايوركا يوقف سلسلة انتصارات برشلونة ويهدد صدارته

أوقف ريال مايوركا سلسلة انتصارات ضيفه برشلونة المتصدر باجباره على التعادل 2-2، الثلاثاء في افتتاح منافسات المرحلة السابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

واستهل برشلونة موسمه بتعادل سلبي على أرض خيتافي في 13 آب/أغسطس الماضي، ليحقق مذاك 6 انتصارات توالياً في مختلف المسابقات، منها 5 في الدوري، قبل أن يفرمل مايوركا انتصاراته.

ورفع برشلونة رصيده في الصدارة إلى 17 نقطة وبات مهددا بخسارتها بانتظار نتائج بقية مباريات هذه المرحلة، حيث يلعب جيرونا الثاني بفارق نقطة مع فياريال الأربعاء، فيما يستضيف ريال مدريد الثالث (15) الذي تعرض لخسارته الاولى هذا الموسم في ديربي العاصمة أمام أتلتيكو 1-3 في المرحلة الماضية، لاس بالماس في اليوم ذاته.

وفشل ريال مايوركا في فك عقدته على ملعبه “سون مويس” حيث لم يفز منذ 4 حزيران/يونيو الماضي حين تغلب على رايو فايكانو بثلاثية نظيفة، ليعود ويخوض 3 مباريات، فخسر في واحدة وتعادل في اثنتين.

وفضّل تشافي هرنانديس مدرب برشلونة ابقاء أفضل هداف في الفريق البولندي روبرت ليفاندوفسكي (35 عاما) مع 5 اهداف و3 تمريرات حاسمة على غرار الانكليزي جود بيلينغهام (ريال مدريد) وألفارو موراتا (أتلتيكو مدريد)، على مقاعد البدلاء واقدم على 5 تغييرات في التشكيلة الاساسية.

وباغت ريال مايوركا الفريق الضيف بعد خطأ من حارسه الالماني مارك -أندري تير شتيغن في تمرير الكرة التي وصلت إلى أنتونيو شانيس فلعبها عرضية شتتها بداية الاوروغوياني رونالد أراوخو، قبل أن تعود إلى سانيش مجددا تابعها برأسه داخل المنطقة حولها الكوسوفي فيدات موريكي المتربص أمام المرمى بقدمه اليسرى في الشباك (8).

وانتظر لاعبو برشلونة حتى الدقيقة 19 لتسديد اول كرة في اللقاء عبر البرازيلي رافينيا، قبل أن يدرك الاخير التعادل بعد هجمة مرتدة عقب وصول الكرة إليه فروضها وتجاوز لاعبين وسدد من خارج المنطقة أرضية زاحفة خدعت الحارس الصربي بريدراغ راجكوفيتش (41)، في ثاني أهدافه هذا الموسم.

ولم يتأثر اصحاب الارض بهدف التعادل، فتقدموا مرة جديدة قبل اطلاق الحكم صافرة نهاية الشوط الاول بعد تمريرة طويلة من الحارس رايكوفيتش تابعها موريكي رأسية إلى المندفع أبدون براتس الذي تخلص من أراوخو وسدد كرة بقدمه اليمنى فور الخروج المتسرع للحارس تير-شتيغن من مرماه (45+3).

ورفع براتس رصيده إلى 4 أهداف في الدوري هذا الموسم.

واهتزت شباك برشلونة للمرة الثامنة في 7 مباريات في “لا ليغا” منذ بداية الموسم الحالي، وهو العدد نفسه في مبارياته الـ25 الاولى الموسم الماضي.

ووقف القائم الايسر لمرمى مايوركا سداً منيعا امام تسديدة البرتغالي جواو فيليكس (55)، ليغادر الاخير ويحل لامين جمال بدلا منه في الدقيقة 64، فتحصل بعد دقيقة على ركلة جزاء احتسبها الحكم وأثبت عدم صحتها حكم الفيديو المساعد (في ايه آر).

وأدرك برشلونة التعادل بعد كرة على الجهة اليسرى بدأها جمال إلى رافينيا الذي مرر عرضية تركها ليفاندوفسكي، بديل فيران توريس، لتصل إلى البديل الآخر فيرمين لوبيس من دون رقابة سددها بقدمه اليمنى في الشباك (75)، في أول أهدافه بقميص برشلونة.

إشبيلية يعود إلى سكة الانتصارات

وعاد إشبيلية إلى سكة الانتصارات بفوزه الكبير على ضيفه ألميريا متذيل الترتيب 5-1.

وحقق إشبيلية الذي استهل موسمه بثلاث هزائم تواليا في الدوري إضافة الى خسارة مباراة الكأس السوبر الاوروبية بخلاف نهاية الموسم الماضي الذي توجه بالظفر بمسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” للمرة السادسة في تاريخه، فوزه الاوّل بعد تعادلين في مختلف المسابقات أمام لنس الفرنسي 1-1 في افتتاح منافسات الجولة الاولى من دوري أبطال أوروبا، ليعود ويسقط مجددا في فخ التعادل أمام أوساسونا سلبا في “لا ليغا” في المرحلة الماضية.

وتقدّم إشبيلية الذي حقق فوزه الثاني هذا الموسم للمركز الحادي عشر موقتا برصيد 7 نقاط، علما انه يملك مباراة مؤجلة أمام أتلتيكو مدريد.

في المقابل، مُني ألميريا بخسارته الخامسة في سلسلة من 7 مباريات لم يذق خلالها طعم الفوز هذا الموسم، ليقبع في قاع الترتيب مع نقطتين فقط.

وحسم إشبيلية النتيجة لصالحه بعد 8 دقائق من صافرة البداية، حيث افتتح الدولي المغربي يوسف النصيري التسجيل في الدقيقة السابعة قبل أن يضيف بعد دقيقة البلجيكي دودي لوكيباكيو الهدف الثاني.

وعاد النادي الأندلسي لزيارة شباك ضيفه بتسديدة يسارية من خارج المنطقة من لاعب الوسط سوسو (38).

ومع بداية الشوط الثاني، رفع إشبيلية غلته إلى 4 أهداف بعد لعبة جماعية وتمريرة من أدريا بيدروسا تابعها الأرجنتيني إريك لاميلا في الشباك برغم تدخل دفاع ألميريا (51).

ونجح ألميريا في تسجيل هدف الشرف من ركلة جزاء بعد خطأ من خيسوس نافاس داخل المنطقة، نفذها الكولومبي لويس سواريس بنجاح (71)، قبل أن يختتم إشبيلية استعراضه التهديفي بتسديدة صاروخية من البديل كيكي سالاس (90+2).

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى