البديوي: انضمام السعودية والإمارات إلى “بريكس” يدل على أهمية اقتصاديات دول الخليج

أكد الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي جاسم محمد البديوي ، اليوم الخميس ، أن انضمام المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة إلى لمجموعة “بريكس”يأتي من أجل العمل على تنمية شعوب العالم وزيادة الكفاءة والإنتاجية والتنافسية في الأسواق الدولية.

وقال البديوي ، في بيان صحفي اليوم ، إن “هذا الانضمام لمجموعة “بريكس” ،التي تعد تكتلًا اقتصاديًا مهمًا على المستوى الدولي، له دلالة كبرى على أهمية ومتانة اقتصاديات دول المجلس، بفضل سياساتها الاقتصادية والتنموية”.

وأكد الأمين العام، أن “دول مجلس التعاون تبذل جهوداً كبيرة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتطوير اقتصاداتها”، مشيرا إلى أن “انضمام السعودية والإمارات لمثل هذه المجموعات الاقتصادية العالمية الضخمة يأتي في سياق الجهود الإقليمية والدولية الكبيرة والمتميزة التي تقوم بها دول مجلس التعاون للتواصل مع كافة التنظيمات الإقليمية والدولية للعمل على ضمان الأمن والسلم الدوليين”.

وكان رئيس جنوب أفريقيا سيريل راموفوسا أعلن ، خلال قمة بريكس في جوهانسبرج، أنه من المقرر أن تنضم كل من إيران والمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والأرجنتين ومصر وإثيوبيا إلى مجموعة بريكس للاقتصادات الناشئة الكبرى العام القادم.

المصدر
د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى