وكيل وزارة الإعلام يؤكد الحرص على تعزيز دور الإعلام لمجابهة الفكر المتطرف

اكد وكيل وزارة الإعلام الكويتية الدكتور ناصر المحيسن اليوم الاربعاء ان دولة الكويت حريصة على تعزيز دور الإعلام من اجل صون الهوية ومجابهة الفكر المتطرف العابر للحدود تحصينا للشباب والناشئة واشاعة قيم التسامح والتعايش بين الافراد والمجتمعات.

ولفت المحيسن في كلمة وزعت على وفود الدول المشاركة في اعمال الدورة العادية ال53 لمجلس وزراء الاعلام العرب التي احتضنها المغرب الى ان الاعلام اصبح في الوقت الراهن مرتبطا بشكل وثيق بالتكنولوجيا داعيا الى تطوير الاعلام العربي ليواكب المستجدات التكنولوجية.

وضرب المثل بشبكات التواصل الاجتماعي التي تتمتع بتأثير كبير في مختلف الاوساط مايقتضي مواكبة المؤسسات الاعلامية العربية للتقدم التكنولوجي من اجل تحقيق التواصل الفاعل مع مختلف شرائح المجتمع داعيا في هذا السياق الى استثمار شبكات التواصل الاجتماعي بما يخدم الافراد والمجتمع بشكل بناء ضمن بيئة اعلامية متميزة.

واستحضر في هذا السياق معطيات التكنولوجيا الحديثة ممثلة في الذكاء الاصطناعي مشددا على انه يمثل تحديا كبيرا لاستيعاب منطق اشتغاله بغية تطويعه في سبيل خدمة الاهداف النبيلة للاعلام في ظل واقع متغير وشديد التحول.

واشار الى ان دولة الكويت تدعم كل جهد يهدف الى النهوض بالاعلام العربي مستحضرا في هذا السياق رعايتها ل (جائزة التميز الاعلامي العربي -الدورة السابعة في مجال الاعلام البيئي “التغير المناخي والمستقبل ) وذلك تشجيعا للطاقات الاعلامية المتميزة في الوطن العربي من اجل تقديم الافضل بما يخدم القضايا العربية المشتركة وخاصة القضية الفلسطينية.

واكد في هذا الصدد ان دولة الكويت تظل دائما وابدا داعما رئيسيا لاستعادة الحق الفلسطيني ومساندة هذا الحق قولا وفعلا في المحافل الدولية وصولا تحقيق حل عادل للقضية الفلسطينية وفقا لمرجعيات وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.

وشارك الدكتور ناصر المحيسن في اعمال الدورة ال53 لمجلس وزراء الاعلام العرب ممثلا عن وزير الاعلام والتي انطلقت اعماله في وقت سابق اليوم بالمغرب بمشاركة عدد من وزراء الاعلام في الدول العربية.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى