وزير التعليم يؤكد مواصلة مسيرة تطوير منظومة التعليم والارتقاء بمخرجاته

أعرب وزير التعليم الدكتور حمد العدواني عن بالغ الشكر وعظيم الامتنان إلى سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وسمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله والى وسمو الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء على الثقة الغالية بتكليفه لتولي حقيبة وزارة التعليم.

واكد الوزير العدواني عقب تأديته اليمين الدستورية ان “ثقة تجديد الثقة من قبل القيادة السياسية ستظل وساما على صدري وسأعمل جاهدا على مواصلة مسيرة تطوير منظومة التعليم والارتقاء بمخرجاته بما يحقق طموحات القيادة السياسية وشعب الكويت الكريم”.

واضاف أنه سيستكمل ما بدأه في ملفات التعليم وفق استراتيجية حقيقية وواقعية ومحددة الأهداف والتي بدأت بمحاربة الظواهر السلبية التي تسعى لتشويه النظام التعليمي لافتا الى الوزارة كافحت تلك الظاهرة غير التربوية بالتعاون مع مؤسسات الدولة ذات الصلة والهيئتين التعليمية والإدارية.

وأوضح العدواني ان مكافحة الوزارة للظواهر السلبية ادت إلى انخفاض ملحوظ في حالات الحرمان في الامتحانات وبنسبة فاقت ال80 في المئة عن السنوات الماضية مما سيحقق نتائج واقعية تعكس المستوى الحقيقي لمخرجات الثانوية العامة هذا العام.

وطمأن العدواني جميع طلبة الثانوية في التعليم الخاص والحكومي إلى ان الوزارة ماضية في انجاز خطة القبول في مختلف المؤسسات التعليمية وسيتم توفير مقاعد لجميع الطلبة الذين يحققون شروط القبول بمبدأ العدالة وتكافؤ الفرص.

وأوضح أن الوزارة تعمل بإدارة الفريق الواحد لتنفيذ الأولويات والمشاريع المستقبلية بخطى حثيثه وثابتة من أجل المساهمة في تحسين مخرجات التعليم لتكون ذات مستوى عالمي حيث يتم وضع اللمسات الأخيرة لمشروع الاختبار الوطني الموحد للقبول لجميع الثانويات وفق معايير دولية تقيس قدرات خريجي المرحلة الثانوية.

ولفت الى ان هذا المشروع يحقق تكافؤ الفرص في القبول بمؤسسات التعليم العالي والذي سيكون جاهز بشكل متكامل للتنفيذ مع بدايةالقبول في العام الدراسي 2025-2024.

وأضاف العدواني أن مشروع البوابة الالكترونية الموحدة للتقديم لكافة مؤسسات التعليم العالي يعد أحد المشاريع الاستراتيجية الهامة من خلال تقديم طلب إلكتروني واحد للالتحاق بمختلف مؤسسات التعليم العالي مع ضمان عدم التداخل والتعارض بين الطلبات والتأكد من تطابق تحقيق شروط قواعد القبول المعتمدة بكل جهة.

وبين انه سيتم فرز المقاعد بشكل الكتروني وذكي خلال ثوان من خلال الربط الالكتروني والتنسيق بين مؤسسات التعليم العالي والجهات الخارجية المعنية مشيرا الى ان الإعلان عن جاهزية البوابة الالكترونية سيكون مطلع العام الدراسي المقبل ليتم تطبيقه في سبتمبر 2024.

وذكر الوزير العدواني انه جاري العمل على تجهيز مشروع مركز وطني لجميع الاختبارات الوطنية في الدولة يعمل وفق معايير محكمة في ضبط الجودة وكذلك يضمن الاستقلالية التشغيلية وتوفير أعلى الضمانات لدى الجهات المستفيدة في نزاهة الاختبار وشفافيته وقواعد حوكمته.

واضاف ان من ابرز الملفات التي سيتم التركيز عليها ايضا خلال الفترة المقبلة هو ملف تحسين مخرجات التعليم لتلائم احتياجات سوق العمل وتحقيق متطلبات الجودة لرفع مستوى الكويت في مؤشرات التعليم العالي العالمية.

وافاد ان من بين الملفات ايضا الاستمرار في خطة التحول الالكتروني في الخدمات المقدمة من الوزارة للجمهور بالاضافة الى ملف تسكين الشواغر القيادية والاشرافية في الوزارة وكافة مؤسسات التعليم وفقا للوائح والمعايير الخاصة بها لتحقيق الاستقرار وضمان انسيابية العمل.

وقال ان المسؤولية الملقاة على عاتق الوزارة في تحقيق الأهداف الوطنية للتعليم وفق برنامج عمل الحكومة وبجدول زمني محدد وبتوجيهات من سمو رئيس مجلس الوزراء حفظه الله “يحتم علينا المضي قدما في تنفيذ سياسية تطوير التعليم والحرص على مد يد التعاون والعمل جنبا إلى جنب مع كافة مؤسسات الدولة ذات الصله ومؤسسات النفع العام والسلطة التشريعية”.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى