ماسك يتوقع “أول حالة” لزرع رقائق إلكترونية في دماغ بشري هذا العام

قال الملياردير إيلون ماسك اليوم الجمعة إنه يتوقع أن تبدأ شركته نيورالينك الناشئة المتخصصة في إنتاج الرقائق الإلكترونية التي يمكن زرعها في الدماغ أول تجربة بشرية هذا العام.

وفي حديثه في مؤتمر فيفاتيك للتكنولوجيا في باريس، في بث شبكي عبر الإنترنت شاهدته رويترز، قال ماسك إن شركة نيورالينك التي شارك في تأسيسها تعتزم زرع الرقاقة في دماغ مريض مصاب بشلل نصفي أو مصاب بشلل كامل.

ولم يحدد ماسك عدد المرضى الذين ستزرع شركته فيهم الرقائق أو المدة. لكن ماسك الذي يشغل منصب الرئيس التنفيذي لشركة تسلا للسيارات الكهربائية ولمنصة التواصل الاجتماعي تويتر ولشركة سبيس إكس لصواريخ الفضاء قال “يبدو أن أول حالة ستكون في وقت لاحق من هذا العام”.

والشهر الماضي، قالت نيورالينك إنها حصلت على موافقة من إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية (إف.دي.ايه) لإجراء أول تجربة سريرية على البشر، وهي علامة فارقة بالنسبة للشركة الناشئة في وقت تواجه فيه تحقيقات في الولايات المتحدة بشأن طريقة إجرائها للتجارب على الحيوانات.

وأقرت الإدارة في بيان سابق لرويترز بأنها سمحت لشركة نيورالينك بإجراء تجارب لزراعة للرقائق في الدماغ وباستخدام ربوت للجراحة في التجارب لكنها رفضت الإسهاب في تفاصيل.

وقال خبراء لرويترز في وقت سابق إنه إذا تمكنت نيورالينك من إثبات أن أجهزتها آمنة للبشر، سيستغرق الأمر بضع سنوات أو ربما أكثر من عقد للحصول على ترخيص بالاستخدام التجاري.

المصدر
رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى