الكويت تتسلم رئاسة الدورة الـ14 للجنة التنمية الاجتماعية التابعة لـ”إسكوا”

تسلمت دولة الكويت اليوم الخميس رئاسة لجنة التنمية الاجتماعية التابعة للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (إسكوا).

وتولى الوكيل المساعد للرعاية الاجتماعية في وزارة الشؤون الاجتماعية الكويتية حمد الخالدي رئاسة لجنة التنمية الاجتماعية في دورتها ال14 ممثلا لدولة الكويت خلال اجتماع عقدته (إسكوا) في بيروت خلفا لقطر رئيسة الدورة ال13.

وقال الخالدي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) على هامش الاجتماع إن ترؤس دولة الكويت للجنة التنمية الاجتماعية في (إسكوا) لمدة عامين مقبلين يعكس اهتمام الدولة بالتعامل مع الأمم المتحدة و(إسكوا) في الجانبين الاجتماعي والاقتصادي.

وأضاف أنه سيكون لدولة الكويت تعامل مباشر مع إدارة (إسكوا) في المرحلة المقبلة في الجوانب الاجتماعية والاقتصادية وفي الدراسات وتجارب الدول والإحصائيات.

تولى الوكيل المساعد للرعاية الاجتماعية في وزارة الشؤون الاجتماعية الكويتية حمد الخالدي

وأوضح الخالدي أن الفترة المقبلة ستشهد عقد اجتماعات مكثفة لتعزيز دور الكويت مع لجان (إسكوا) ومتابعة مباشرة مع جميع الدول المعنية التي تحتاج إلى دعم لوجستي خصوصا في مجالات مكافحة الفقر ودعم ذوي الإعاقة والمسنين والفئات المهمشة والعمل على تمكين الدول وفق الإمكانات المتاحة.

وأشار إلى أنه بعد ترؤس الكويت للجنة التنمية الاجتماعية تمت مناقشة 10 بنود تضمنت العمل الفني والجوانب الاجتماعية واللوجستية ومنها تنفيذ أنشطة برامج عمل (إسكوا) والتوصيات الصادرة عن اللجنة في دورتها السابقة إضافة للتعاون الفني وفريق الخبراء العامل المعني بالإعاقة وأنشطة فريق الخبراء المعني بإصلاح الحماية الاجتماعية.

ولفت رئيس الدورة ال14 إلى أنه تمت أيضا مناقشة اللامساواة في المنطقة العربية في فرص العمل والمبادرات العملية لتعزيز المساواة الاجتماعية والاقتصادية وتقديم المقترحات من الدول المشاركة.

وأكد أن دولة الكويت لعبت “دورا رائدا” مع (إسكوا) في الدورات السابقة مبينا أن “ما شهدناه هو نتيجة ثمرة هذا التعاون السابق”.

وأشار إلى أن دولة الكويت شكلت فريق عمل في وزارة الشؤون الاجتماعية لمتابعة تنفيذ برامج التعاون الفني مع المنظمة وسيكون له “دور كبير” في التعامل مع الحالات الخاصة ككبار السن والحد من الفقر وسيعطي دعما إضافيا لدور دولة الكويت الرائد في القضايا الاجتماعية.

وقدمت (إسكوا) خلال افتتاح الدورة ال14 برئاسة الكويت وثيقة أنشطة التعاون الفني التي اضطلعت بها وعملية دعمها العدالة الاجتماعية في المنطقة العربية لضمان المساواة في الحصول على الحقوق والفرص الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والحد من الفقر ونظم الحماية الاجتماعية وفرص سوق العمل والتمكين الاقتصادي للمرأة واقتصاد الرعاية وادماج الاشخاص ذوي الاعاقة وحقوق المهاجرين وكبار السن وتنمية مهارات الشباب والتنمية الحضرية.

وضم وفد وزارة الشؤون الاجتماعية المشارك في أعمال الدورة ال14 كلا من مدير العلاقات الخارجية في الوزارة نادية الكوت ورئيس قسم البيانات والتفتيش التعاوني بدر العنزي.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى