الدوري الألماني: بايرن يخسر أمام ماينتس ودورتموند في الصدارة برباعية في مرمى فرانكفورت

لم يفوت بوروسيا دورتموند فرصة انتزاع الصدارة من غريمه التقليدي بايرن ميونيخ مستفيداً من الهدية الثمينة التي قدمها له ماينتس في وقت سابق باسقاطه عملاق بافاريا 1-3 السبت، ليكتسح بدوره ضيفه أينتراخت فرانكفورت 4-صفر، وذلك ضمن منافسات المرحلة 29 من الدوري الألماني لكرة القدم.

ورفع بوروسيا دورتموند رصيده في الصدارة إلى 60 نقطة، متقدماً بفارق نقطة عن بايرن الذي مني بخسارته الرابعة هذا الموسم، ما ينذر بصراع شرس على اللقب قبل 5 مراحل من النهاية.

على ملعبه “سيغنال إيدونا بارك”، استفاد دورتموند من لحظات الضعف لفرانكفورت في الشوط الأول لحسم المباراة لصالحه بفضل ثلاثية الانكليزي جود بيلينغهام (19) والهولندي دونيال مالن(24) وماتس هوملس (41).

وسجل مالن الهدف الثاني الشخصي له والرابع لفريقه في الدقيقة 66 من الشوط الثاني، رافعاً رصيده إلى 7 أهداف هذا الموسم في الدوري.

ولم يحرز دورتموند اللقب منذ موسم 2011-2012 ليسيطر بايرن عليه بعد ذلك في المواسم العشرة الماضية.

سقوط كبير لبايرن

وفشل بايرن في الحفاظ على أفضليته بعدما افتتح التسجيل عبر مهاجمه السنغالي ساديو مانيه (29)، ليرد ماينتس بثلاثية بفضل المهاجم الفرنسي لودوفيك أجورك (65) واللوكسمبورغي لياندرو باريرو مارتينز (73) والبديل الإسباني آرون مارتن كاريكول (79).

وتقدم ماينتس الذي لم يخسر منذ 11 شباط/فبراير للمركز السادس موقتاً برصيد 45 نقطة، لينافس فريق المدرب الدنماركي بو سفنسون على المراكز الأوروبية.

“أمر لا يصدّق”

قال مارتن شميدت المدير الرياضي لنادي ماينتس الذي لم يخسر في 10 مباريات في الدوري إنه “في حيرة من الكلام” لشرح مستوى فريقه، مؤكداً على أن “ما يفعله الفريق أمر لا يصدّق”.

وتتابعت سقطات عملاق بافاريا الذي يمر بفترة صعبة مع وصول مدربه الجديد توماس توخل بدلاً من يوليان ناغلسمان المقال من مهامه، حيث خرج من الكأس المحلية وثم من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام مانشستر سيتي الانكليزي (خسر صفر-3 ذهاباً وتعادل 1-1 إياباً).

قال توخل في حديث مع التلفزيون الألماني بعد المباراة “لقد وجهوا إلينا ضربة قاضية”، مشدداً على ان الفريق “عليه أن يبذل قصارى جهده الآن للرد”.

وأردف توخل إنه سيمنح لاعبيه ثلاثة أيام إجازة قبل مواجهة الأسبوع المقبل ضد هرتا برلين متذيل الترتيب والذي خسر أمام فيردر بريمن 2-4 في اليوم ذاته.

وتابع “لقد أتوا من العدم ولم يكن هناك ضغط. لم تكن لدينا الطاقة للرد على ذلك، لا أعرف لماذا”.

تغييرات من دون جدوى

وأجرى توخل عدة تغييرات على التشكيلة الاساسية بعد التعادل أمام سيتي، فأبقى الفرنسي كينغسلي كومان ولوروا سانيه على مقاعد البدلاء، وزج بكل من الكندي ألفونسو ديفيس ومانيه وتوماس مولر. كما افتقد لجهود الفرنسي بنجامان بافار للإيقاف، الذي أضيف إلى غياب مواطنه لوكاس هرنانديز والحارس مانويل نوير للإصابة.

سجل مانيه هدفاً بكرة ساقطة “لوب” بعد مواجهته للحارس روبن زنتنر اثر تمريرة في العمق من جمال موسيالا، إلا أن الحكم رفضه بسبب تسلل المهاجم السنغالي (15).

واصيب بايرن بضربة معنوية بعدما اضطر توخل لاخراج ديفيس اثر تعرضه لاصابة، وادخال المدافع المغربي نصير مزرواي بدلاً منه بعد 10 دقائق من صافرة بداية الشوط الأول.

وانتظر بايرن للدقيقة 29 لافتتاح التسجيل بعد مجهود فردي من البرتغالي جواو كانشيلو على الجهة اليسرى ليمرر عرضية للقائم الثاني تابعها مانيه رأسية في الشباك، في سابع أهدافه هذا الموسم في “بوندسليغا”.

ومن خطأ قاتل من الحارس السويسري يان سومر الذي أفلتت كرة سددها الكوري الجنوبي جاي-سونغ لي منه داخل المنطقة، فوصلت إلى المهاجم أجورك الذي تابعها في الشباك مدركا التعادل (65).

واضاف ماينتس الثاني بعد ضغط من النمسوي كريم أونيسيفو على مدافع بايرن الكرواتي جوسيب ستانيسيتش، ليمرر الأول كرة أرضية إلى مارتينز عند علامة الجزاء تابعها بسهولة في الشباك (73).

ودفع توخل بالمهاجم الشاب ابن الـ 17 عاماً الفرنسي ماتيس تيل والهولندي ريان غرافنبرش بدلأً من المخضرم مولر ويوزوا كيميش (74) لمنح جرعة ثقة، إلا ان بايرن سقط في المحظور بتلقيه الثالث بعد تسديدة يسارية من داخل المنطقة للبديل مارتن كاريكول (79).

بريمن يعمّق جراح هرتا برلين

وعاد فولفسبورغ إلى سكة الانتصارات بعد تعادلين وخسارة باكتساحه مضيفه بوخوم 5-1.

وسجل للفائز السويدي ماتياس سفانبيرغ (10 و56) والبولندي ياكوب كامينسكي (21) والنمسوي باتريك فيمر (33) والبديل لوكا فالدشميت (77). وللخاسر البديل موريتز بروشينسكي (68).

وفاز كولن على مضيفه هوفنهايم 3-1، ليرفع رصيده إلى 35 نقطة في المركز الحادي عشر.

وعمّق فيردر بريمن من جراح هرتا برلين متذيل الترتيب بفوزه عليه 4-2.

وفرض مارفن دوكش نفسه نجماً للمباراة بتسجيله ثلاثية في الدقائق 6 و27 و51، وأضاف ميتشيل فيسر الرابع (63).

وسجل لهرتا برلين الذي تعاقد مجدداً مع المدرب المجري بال دارداي بهدف محاولة انقاذه من الهبوط على غرار الانجاز الذي حققه عام 2021، جيسيك نغانكام (68) والبلجيكي دودي لوكيباكيو (79 من ركلة جزاء).

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى