وزير الصحة: السجل الكويتي لرصد أمراض الروماتيزم قاعدة علمية انطلقت منها العديد من الدراسات

قال وزير الصحة الدكتور أحمد العوضي ان السجل الكويتي لرصد أمراض الروماتيزم شكل قاعدة علمية انطلقت منها العديد من الدراسات التي نشرت في مجلات طبية عريقة وعرضت في العديد من المؤتمرات العلمية المحلية والعالمية.

جاء ذلك في كلمته خلال افتتاح المؤتمر ال15 للرابطة العربية لجمعيات (الروماتيزم) بالتعاون مع الرابطة الكويتية لأطباء (الروماتيزم) برعايته وحضوره اليوم الخميس وبمشاركة أكثر من 400 طبيب و250 محاضرا في هذا المجال.

وأكد العوضي أن الوزارة تولي اهتماما خاصا بأمراض الروماتيزم عبر لجنة البحوث وكلية الطب بالتعاون مع الرابطة الكويتية لأمراض الروماتيزم ما أسفر عن تأسيس هذا السجل خلال الفترة من 2008 وحتى انطلاقته عبر موقعه الإلكتروني عام 2013.

وأشار الى أن الحضور الذي يشهده المؤتمر الذي يعقد لأول مرة في الكويت يعطي دلالة واضحة على قيمته وأهميته مبينا انه وان كانت البروتوكولات الطبية العالمية لعلاج الروماتيزم تحتاج لتشكيل فرق متكاملة ومختلفة التخصصات لعلاج المرض ومتابعته فإن تجميع هذه الكوكبة سيساهم في بحث ومناقشة كل ما هو جديد في تشخيص وعلاج الأمراض الروماتيزمية.

وأفاد أن هذا التخصص من التخصصات الطبية سريعة التطور وان هذا التطور الطبي المبني على الدلائل والبراهين ساعد في أن يحظى مرضى الروماتيزم في العيش بحياة ذات جودة أفضل.

وقال ان المؤتمر من خلال ما يناقشه من أحدث المستجدات في مجال طب الروماتيزم وما يحويه من جلسات ومحاضرات وورش عمل وما يستهدفه من تبادل الخبرات العلمية والعملية والطبية بهدف تحسين سبل التشخيص والعلاج “فإننا نأمل المساهمة برفع مستوى القدرات واكتساب المزيد من الخبرات”.

وأكد ان الوزارة لن تألو جهدا في دعم كل ما يخدم البحث العلمي والارتقاء بمستوى الخدمات الصحية في مختلف مرافقها آملا الخروج بنتائج وتوصيات مثمرة فيما يخص سبل الوقاية او أساليب التشخيص والعلاج.

ومن جانبها قالت استشاري أمراض الروماتيزم بمستشفى (جابر الأحمد) ورئيس الرابطتين العربية والكويتية لأطباء الروماتيزم الدكتورة فاطمة بوطيبان ان هذا المؤتمر هو ال15 للرابطة العربية والتي تضم 16 دولة عربية مبينة أن الكويت من الدول المؤسسة وترأسها منذ عام 2021.

وأشارت الى ان الكويت ستسلم الرئاسة غدا الى الجزائر ولمدة سنتين مضيفة ان الرابطة الكويتية تفتتح أيضا اليوم مؤتمرها العلمي الأول والذي سيعقد سنويا بمشاركة محلية وعربية ودولية.

وأوضحت ان المؤتمر سيناقش أحدث ما توصل اليه العلم في مجال تشخيص وعلاج أمراض الروماتيزم فضلا عن مناقشة حالات صعبة بهدف تبادل التجارب والخبرات لافتة الى ان المؤتمر يقام على مدى أربعة أيام ويشمل أكثر من 26 عنوانا رئيسيا لمحاضرات أمراض الروماتيزم إضافة إلى 11 ورشة علمية موجهة للأطباء المتخصصين وغير المتخصصين.

وقالت ان المؤتمر الذي يعد الأكبر على مستوى العالم العربي والشرق الأوسط يتضمن ورشة عمل مخصصة للممرضات للتدريب على كيفية فحص مفاصل المرضى وإعطاء الأدوية البيولوجية إلى جانب إقامة معرض مصاحب يضم 270 ملصقا علميا في مجال أمراض الروماتيزم لافتة الى ان هناك سعيا للحصول على الاعتراف الدولي للرابطة العربية.

وأوضحت إن المؤتمر يهدف الى مناقشة القضايا المتعلقة بتخصص الروماتيزم وكيفية تحسين سبل الخدمة الطبية والإنسانية المقدمة في هذا المجال المهم والحيوي والذي يتعامل ويهتم بقطاع كبير من مختلف الفئات العمرية والحالات المرضية.

ولفتت الى ان المؤتمر سيسهم في تبادل الخبرات المختلفة والاستفادة من التجارب الطبية المتنوعة وبناء جسور المعرفة العلمية بين كوكبة مميزة من الأطباء المحاضرين من داخل الكويت والدول العربي ومختلف دول العالم الأخرى.

وأوضحت ان المؤتمر سيناقش آخر ما توصل اليه العلم الحديث في مجال التشخيص وسبل العلاج والوقاية من أمراض الروماتيزم مما يساعد في وضع وتحديث البرامج والاستراتيجيات الهادفة لضمان تطوير منظومة الخدمات الصحية بدولة الكويت.

يذكر أن الرابطة العربية لجمعيات الروماتيزم تأسست عام 1985 وتهدف منذ إنشائها إلى تعميق الروابط بين أطباء الروماتيزم العرب والعمل على إرساء التعاون بين المراكز الصحية العالمية والتشجيع على البحث العلمي المستمر.

استشاري أمراض الروماتيزم بمستشفى (جابر الأحمد) ورئيس الرابطتين العربية والكويتية لأطباء الروماتيزم الدكتورة فاطمة بوطيبان
المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى