“هيئة الزراعة”: معارض المنتج المحلي نجحت في استبعاد الوسطاء لصالح المستهلك والمزارع معا

أكد المدير العام للهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية بالتكليف المهندس مشعل القريفة أن معارض (المنتج المحلي) نجحت في استبعاد الوسطاء لصالح المستهلك والمزارع معا مشيرا إلى ان إنشاء شركة لتسويق الخضار الكويتية سيقلص الاعتماد على “المستورد” ويدعم الاكتفاء الذاتي.

وقال القريفة لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم الأحد إن الاهتمام بالقطاع الزراعي يمثل أولوية حكومية خلال المرحلة الراهنة لافتا إلى أن معارض تسويق المنتج المحلي في الجمعيات التعاونية يتم التنسيق فيها بين الهيئة ووزارة الشؤون والجمعيات التعاونية ونجح في سد الفجوة بين المزارع والمستهلك.

وأضاف أن المعارض حققت دعما للمنتجين ما دفع بالهيئة إلى مواصلة دعم هذه الأنشطة والتوسع في تنظيم المعارض التي تساهم في تعزيز الأمن الغذائي بالبلاد.

وذكر أن المعارض المقامة لاقت ترحيبا كبيرا من المستهلكين وعززت من انفتاح المزارعين على المستهلكين بشكل مباشر وتقديم منتج مميز بأسعار عادلة لافتا إلى أن فكرة إنشاء شركة مساهمة عامة لتسويق المنتج الزراعي المحلي ستكون امتدادا لهذه الأنشطة التي ساهمت بتخفيض الأسعار.

وأضاف أنها ساهمت كذلك في تشجيع المزارع الكويتي على زيادة الإنتاج ورفع جودته وتقليل الاعتماد على الاستيراد ورفع المعاناة عنه وما يشهده من مزاحمة المنتجات المستوردة رغم جودة المنتج المحلي.

وشدد القريفة على أن الهيئة حريصة على دعم المزارع بكافة الوسائل الممكنة وتذليل الصعاب أمامه لتوفير إنتاج محلي ذو جودة عالية إذ أن القطاع الزراعي ركيزة مهمة من ركائز الأمن الغذائي.

وأفاد أن هناك الكثير من المزارع التي تقدم منتوجات متميزة بكافة المقاييس نحن بأمس الحاجة إليها كبديل للاستيراد ورفع الأسعار.

وقال إن الكثير من المزارعين بينوا خلال لقاءات متعددة معهم “أن القدرة على توصيل المنتج للمستهلك بصورة مباشرة والانفتاح على الجمعيات التعاونية دون وسيط يغني عن الدعم الحكومي”.

وأشار إلى أن وصول المنتج للمستهلكين يدفعهم إلى الاستمرار في الإنتاج وزيادته بشكل كبير ويفتح الباب أمام تنويع الأصناف وتقديم منتجات بجودة منافسة للمنتجات المستوردة.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى