تصريحات ميسي تحرم لاهوز حلم النهائي

حرم الحكم الإسباني ماتيو لاهوز من قيادة مباراة نهائي كأس العالم بعدما كشفت تقارير استبعاد اسمه من قائمة حكام مباريات نصف النهائي وتحديد المركز الثالث والنهائي بعد تصريحات لاذعة للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي وزميله إيميليانو مارتينيز التي تلت مباراة هولندا في ربع النهائي.

وشهدت مباراة الأرجنتين وهولندا يوم الجمعة توترا بين لاعبي المنتخبين وتدخلات عنيفة لم يقابلها بطاقات ملونة كثيرة من قبل الحكم الإسباني ما دعا ميسي إلى الخروج بعد المباراة قائلا :لا أريد أن أتحدث عن التحكيم لأننا نتعرض للعقوبات لكن الجميع شاهد ما حدث، أعتقد أن فيفا يجب أن يتدخل لأنه ليس من الممكن أن تضع حكما بهذا الأداء لمباراة من هذا الحجم والأهمية، فالحكم ليس مؤهلا للفشل.

وزاد إيميليانو مارتينيز حارس مرمى الأرجنتين الانتقادات للحكم قائلا: كان الحكم يحتسب كل القرارات لمصلحة هولندا، احتسب 10 دقائق كوقت إضافي بلا أسباب، ومنحهم العديد من الركلات الحرة خارج منطقة الجزاء، اثنتان أو ثلاث، كان يريدهم أن يسجلوا، لذلك أتمنى أن لا يقود لنا مباراة مستقبلا لأنه عديم الفائدة.

وكان فيفا أعلن يوم الاثنين تعيين طاقم تحكيم مباراة الأرجنتين وكرواتيا يوم الثلاثاء في نصف النهائي بقيادة الإيطالي دانييلي أورساتو قبل أن تنشر “ماركا” الإسبانية وعددا من الصحف العالمية استبعاد لاهوز من كأس العالم.

وكانت الصحيفة الإسبانية أبانت أن لاهوز واحد الحكام المفضلين لدى الإيطالي بييرلويجي كولينا رئيس لجنة الحكام في فيفا وأنه كان سيقود النهائي بنسبة كبيرة لولا تصريحات لاعبي الأرجنتين بعد المباراة.

المصدر
العربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى